الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

البرهامى والبغدادى وفيكتوريا سيكرت

جاك عطالله - 13 ديسمبر 2015 - 3 كيهك 1732

اتحفنا الاعلام اليوم بخبرين سقع كما نقول كمصريين واحد يتعلق برسالة محمدية النكهه والطابع مرسلة من الخليفة البغدادى خليفة المسلمين لملك السويد تذكرنا برسالة محمد للمقوقس حاكم مصر -- اسلم تسلم - و فهم المقوقس ساعتها الرسالة ورد عليها بارسال جاريتين مصريتين هما ماريا القبطية وسيرين ومعهما بغلتان و طاغور ابن عم ماريا وسيرين كهدية مثل حلويات سد الحنك للرسول -- وقد كان

فهل ينتظر البغدادى   ويكتفى باستملاك ونكح  جاريتين سويديتين مع باقة منتقاة من ملابس داخلية ماركة فيكتوريا سيكرت وبغلتان سويديتان  ماركة فولفو  اسوة بهدية المقوقس للرسول  ؟؟؟؟

 ام انه يطمع باستملاك السويد و اتخاذ العائلة المالكة جوارى وعبيد ؟؟؟؟؟ ,وبالتالى وكنتيجة مثل استملاك الاندلس استنكاح شعب السويد بالكامل ؟؟؟؟!!!!

-والخبر الاخر هو فتوى البرهامى   المنشورة بجريدة اليوم السابع عن شرعية وتحليل وتشجيع  زواج الاطفال بالقياس لزواج محمد 54 عاما بعائشة 6 سنوات --

وتعليقى مع انه دين وسخ منه فيه اخلاقيا ان كان هذا شرعه  فمشايخه اوسخ منه ان اقروا هذه القباحات الغير سوية والافعال الشاذة اخلاقيا وانسانيا

مع قولى هذا المؤيد بنصوص الشريعه الغراء للدين الحنيف والسنة المطهرة الا ان الدولة المصرية عليها واجب قطعى الثبوت والدلالة لانها موقعه على مواثيق دولية ملزمة وعليها محاكمة كل المشايخ المتنطعين الذين يعبثون بالاعضاء التناسلية للاطفال وعزلهم ان كانوا يشغلون وظائف حكومية -

برهامى طبيب يعمل بالدولة ولديه ترخيص مزاولة المهنة كطبيب اطفال و فتواه تتطلب محاكمته مهنيا و عزله ومنعه من ممارسة المهنة عن طريق نقابته-

كما على وزير الاوقاف منعه من الخطابة وعلى النائب العام تحويله لمحاكمة عاجلة بتهمة التشجيع على ممارسة الجنس مع الاطفال وهتك عرضهن - ومنعه من ممارسة السياسة منعا نهائيا

نفس الشىء يخص شيخ الازهر وكل علمائه الذين يرفضون رفضا قاطعا اصلاح مناهج قتل الاسير واكل لحمه نيا و اغتصاب الاسيرات وبيعهن جوارى وتكفير وقتل واغتصاب وسرقة غير المسلمين

امتناع شيخ الازهر عن تكفير داعش دولة القتل والارهاب وبالتالى تاييده لكل قباحات وجنايات الحرق حيا وقطع الرؤوس واكل القلوب والاكباد و اغتصاب الاسيرات والقصر وبيعهن بسوق الجوارى والاماء جريمة ضد الانسانية والقوانين الدولية تستوجب تحرك فورى من الرئيس السيسى لمحاكمة وعزل شيخ الازهر والافضل غلق جامعاته وتحويلها لمدنية حكومية

وهى مسئولية دولية برقبة الرئيس السيسى شخصيا كرئيس مسئول

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

نِيَاحَةُ سِمْعَانَ الشَّيْخِ
انتخاب السيسى المعدل وقضايا الاقباط
السفاح. عاصم عبد الماجد
القرش والتعريفه
الوصايا العشر لرئيس مصر

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

داعش يعتمد على السرقة لتوفير إحتياجاته وما كان ثميناً يأخذه القادة
مرتضي منصور: ابن رئيس المحكمة الدستورية قالي ان أحمد شفيق نجح
جرائم جماعات الإسلام السياسي الارهابية .. أ. حلمي النمنم
تظاهرات"جمعة الأرض" هي بداية فقد الثقة فى البرلمان
زعزوع: اتفقنا مع البابا تواضروس على فتح مناطق العائلة المقدسة للسياح

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان