الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

قوانين الطبيعة تصدر أوامرها لتوقظنا

رفعت يونان عزيز - 6 نوفمبر 2015 - 26 بابه 1732

 تجتاح بعض محافظات مصر منذ بداية خريف هذا العام سيول شديدة لم تشهدها البلاد منذ زمن ونخشى المزيد مما يحدث كوارث وعلينا ننتبه ونصغي ونتحرك نحو الاستعداد واليقظة التامة  وكأن السماء تنذر البشر وتدفع بأحكام قوانين الطبيعة لكي تعلن لكل مواطن وتخص كل مسئول ومن في منصب  حان الآن ميعاد ساعة العمل الجاد   دون تأجيل ولا مبررات وها هي  صارخة في بوق يهز أركان المعمورة لتوقظ الضمائر النائمة ويتحرك الكسلان نافضاً عنه غطاء التراخي والإهمال ورفع كراسي مكاتب المسئولين خارجاً دون عودة لينزل الجميع الشارع يعيش ويتعايش مع هموم ومشاكل الشعب والعمل علي حلها

ونطالب من فخامة السيد الرئيس / عبد الفتاح السيسي أن يكون هناك  أكاديمية إعداد كوادر لا تقتصر علي فئة أو طبقة اجتماعية معينه فهي لمن يري في نفسه القدرة المشمولة بالكفاءة والأمانة وضبط النفس والوضوح والشفافية الجد في العمل المحاور وصفات القائد الناجح  ومن يجتازها بمعايير وقياسات أكثر من ممتاز لكي   يختار منهم مسئولون  ( وزراء محافظين وقيادات مختلفة حتى الصغرى منها   )  بمواصفات القائد الإنسان العامل المفكر المبدع ومطور وله خطط با بعادها المختلفة قائد يعرف مهامه وخريطة عمله وجغرافيتها وتاريخها  ومقدراتها وكيفية جلب الاستثمار مع وجود ساعة الزمن ليحدد توقيت لكل برنامج لينفذ علي أكمل وجه  واضعاً الفقراء والبسطاء بالمقدمة في تنفيذ مطالبهم

 والبداية النجوع والقرى ببدء وضع البنية الأساسية والخدمات لها وتنفذ دون تأجيل لأن من هاجروا الريف للحضر لعدم وجود احتياجاتهم مما خلقوا عشوائيات وتلك المشاكل جزء من سبب الهجرة للخارج نحتاج   قائد لا يحابي الوجوه لا يجامل أحد ولو أهل بيته وأقربائه ومعارفه ومن لهم نفوذ ينفذ القوانين دون تأجيل ومماطلة لا يضع فواصل وعلامات تمييز بين الناس ونسيج مصر  يفترض العقبات سواء من الطبيعة أو بفعل البشر في خططه ويضع لها حلول تنفذ قبل حدوث الكوارث يكون له علي أرض الواقع استراتيجيات تؤهل مصر وشعبها أن يعلن للعالم بدأنا ونسير في طريق بناء حضارة جديدة لمصر الحديثة المدنية العاملة بما وجدت عليه في المعاملة للإنسان من احترام حقوقه وكرامته لا نريد قائد  مستضيف ببرامج فضائيات  معلن عن مشروعات ووعود براقة وسامع جيد دون تنفيذ علي أرض الواقع يقيم أدائه الشعب كما لابد أن توجد  قوانين صارمة لمحاسبة المقصر لا نكتفي بالإقالة والعزل إنما يحاكم لسوء تقديره للمواقف وعدم تنفيذ خططه تكاسله إهماله فالشعب دفع ومازال يدفع فواتير الفساد وكل من خرب البلاد بالعمد أو الإهمال بعدم تقدير المسئول حجم  لمسئولية التي توكل إليه وفي المقابل نريد شفافية ووضوح بكل الجوانب

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

مرشح عاقل ولا رئيس مجنون..
برهامى عبء ثقيل على الدولة ويحمّل الوطن ما لا يحتمل
مَاهِيَّةُ مَمْلَكَةِ الكَنِيسَةِ
قداسة البابا .. وكوته الأقباط ..!!؟؟؟؟
تعالوا نحرق مصر كلها!

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

صلاة في الذكرى الثالثة لإختطاف مطراني حلب
جرائم جماعات الإسلام السياسي الارهابية .. أ. حلمي النمنم
مصرع 26 مواطناً وإصابة 18 أخرين في حادث تصادم مروع بطريق أسوان ـ القاهرة
حادث اختطاف الأقباط في ليبيا لن يكون الأخير ويجب تجنب السفر إلى هناك
داعش ليبيا تنشر صور 20 مصريا بملابس الاعدام و الأهالي يستغيثون

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان