الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

رسالة إلى الخونة

الدكتور ماهر حبيب - 3 سبتمبر 2015 - 28 مسرى 1731

من أجل الكرسى أسالوا الدماء

من أجل أن تصير هناك خلافة إسلامية ذبحوا الأوطان

من أجل أن يحكموا قتلوا الإستقرار

من أجل الضغائن قتلوا الأوطان

من أجل المناصب باعوا الأوطان

من أجل السطوة ذبحوا الأطفال

من أجل الدولار باعوا الضمير

من أجل التخريف العربى لم يعد هناك حجرا على حجر

تمتعوا يا ثوار بدماء الأطفال

تمتعوا يا مناضلين برؤية الجثث

تمتعوا يا متنطعين برؤية الأطلال

تمتعوا يا نخباويين بمناظر الخراب

تمتعوا يا سياسيين بدمار الأوطان

لا تستطيع الكلمات أن تصف حقارتكم فأنتم فى مزبلة التاريخ بعد أن أضعتم أوطانكم و وقتلتوا شعوبكم وحتى آثاركم أصبحت أثر من بعد عين ولكن ركامها يشهد بأنكم أحقر من أنجبتهم تلك الأوطان .....

ولكن السؤال أين أنتم ؟

لا داعى للإجابة فالكل يعلم أنكم تنعمون بالمال والشهرة والفنادق المكيفة والبرامج الحوارية تلقون التهم على الجميع ولا تنظروا فى المرآة لتروا الدماء تقطر من بين أيديكم أيها القتلة السفهاء

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

حاجة " تلخبط " العقل ..
قطر .. مشنقة .. أميرها عشماوى
السيسى وطريق الألم!
صفر مريم الفارق بين الغث والسمين
البابا شنودة

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

سؤال جريء الحلقة 446 هل الجنة الإسلامية مغرية؟
بطرس غالي: الصحافة العالمية مرتشية
مارجريت عازر:برنامج الحكومة لا يرتقى لطموحات المواطنين
مصر تمنع إنتشار الإرهاب والتطرف فى المنطقة
البابا تواضروس: لايهم اعتراف الناس بمذابح الأرمن لان الله يعترف بهم

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان