الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

المسيحيون ليسوا نصارى

أنطوني ولسن - 15 أغسطس 2015

المسيحيون ليسوا نصارى
لطيف شاكر خليل

كانت مفاجئة سارة عندما اتصل بي الدكتور وجيه شاكر خليل وأخبرني بأن الكاتب والأديب والباحث الإعلامي الأستاذ لطيف شاكر خليل قد أرسل لي بكتاب حديث كتبه وتم طبعه يحمل هذا العنوان [ المسيحيون ليسوا نصارى ] .
أحضر لي الدكتور وجيه [ شقيق الأستاذ لطيف شاكر خليل] الكتاب مشكورا.تصفحته ووجدت عدد صفحاته 197 صفحة وقد تم نشره بـ [دار ومكتبة الحرية] تصميم الغلاف انجي البير.
في مقدمة الكتاب ،كتب الأستاذ لطيف شاكر خليل، شكرا وتقديرا أنقله للقاريء.
شُكر وتَقْدير
إن هذا الكتاب مميز في طرحه ونادر في عرضه وجريء في موضوعه ربما لم يصدر مثيل له من قبل،ووضعت نصب عيني أن تكون متونه ذات نزعة علمية،وبلغت قصاري جهدي لتصحيح المفاهيم الموروثة وإجلاء ظلمات الكلمات المقلقة،في ضوء نور البحث والتدقيق،حتى تستريح النفوس وتصفي القلوب،لأن الجهل بالحقيقة يخلق عداوة وكراهية.
وكنت حذرا في إختيار فصول الكتاب وأكثر حذرا في أختيار أسانيده ومما دعاني إلى الحذر الشديد احساسي بأن المعترضين على هذا البحث والمكابرين في نتائجه كثيرون للغاية،بعضهم بحسن نية والبعض بسبب تقديس الماضي والتباهي به وجعله المثل الأعلى الذي يجب أن يبذل الغالي والنفيس للرجوع اليه.
وهذا يحفزنا الى اعادة دراسة التاريخ بطريقة تطورية عقلانية تخلق لدي الدارس حافزا للتجديد والتطوير والنظر للمستقبل بنظرة ملؤها الأمل نحو مجتمع أفضل يتسم بالسماحة والمحبة ومستقبل مشرق ينبذ الكراهية والتعصب،لرفعة شأن مصرونرفل بالأستقرار والأمان .
وأملي أن يكون كتابي هذا بمثابة اللبنة الأولى في بناء صرح السلام الأجتماعي للوطن ويحفز الباحثون على أستكمال ما نقص منه.وأرجو أن يعذرني القاريء إذا وجد بعض ماجاء به لا يوافق فكره،فالبحث في التاريخ والتراث مهمة صعبة لا ترضي الجميع.
ويسعدني أن أتقدم بالشكر والتقدير لكل من ساهم في إظهار هذا الكتاب للنور.
الشيخ الدكتور مصطفى راشد لتقديمه للكتاب
والدكتور جمال محمد أبو زيد لتقديمه للكتاب
والدكتور جرجس يوسف للتصحيح اللغوي
والمهندس سمير نقاش للترتيب الألكتروني
والسيدة أليس ميخائيل الباحثة في القبطيات
والسيدة نانا جاورجيوس الباحثة في القبطيات
***
 
شكر خاص
إن المراجعة المتأنية للكتاب وتصويب الأخطاء العقائدية والتاريخية قبل طبعه ونشره ليس بلأمر الهين بل عمل شاق وربما يكون أصعب من كتابته.
وقد آل الأخ وحيد على نفسه أن يتنقل بمراجعة الكتاب نظرا لدراسته اللاهوتيه العميقة وخدمته في هذا المجال منذ فترة طويلة،ومن خلال برامجه الفضائية الناجحة التي تحظى بمشاهدين لا حصر لهم.
وقد كان لمثابرته الدؤبه وقدرته الفائقة بمراجعة الكتاب أثرا حسنا وزخما رائعا،وأؤكد أن دون مراجعته الدقيقة يشوب الكتاب أخطاء تقلل من أهميته.
فالشكر والتقدير للأخ وحيد الكاتب الموسوعي
لطيف شاكر خليل
***
 
سأنقل لكم أيضا فصول الكتاب حتى تتم للقاريء أهمية هذا الكتاب
الفصل الأول
النصرانية والناصرة
الناصرة- النصرانية – العقيدة النصرانية – الأبيونية - أوجه الأختلاف بين النصرانية والناصرة
الفصل الثاني
النصرانية واليهودية
العلاقة بين النصرانية واليهودية – عداء اليهود للمسيحية – ماذا قال التلمود عن السيد المسيح – التطابق بين الإسلام واليهودية
الفصل الثالث
      الأختلاف بين النصرانية والمسيحية – تعريف الأنجيل – البشائر الأربعة – اللغات الأولى التي كتب بها الأنجيل – أنجيل متى المنحول – الأسفار القانونية (الإنجيل) – أولا معنى كلمة الأسفار القانونية – ثانيا معايير الحكم على قانونية الأسفار – ثالثا أسباب كتابة الأسفار القانونية – مخطوطات نجع حمادي الأبوكريفا-  الأناجيل المتحولة ( الأبوكريفا ) – الهرطقات:
الأبيونية،الأريوسية،النسطورية،اليعقوبية – حقيقة الطبيعة الواحدة – موقف رسول الأسلام من المسيحية
الفصل الرابع
التطابقات بين النصرانية والأسلام – الأسلام والنصرانية – الأديان التي تواجدت بالجزيرة قبل الأسلام : اليهودية،القبائل التي اعتنقت اليهودية،الزدراشية،الصابئة،الحرانية،الكسائية،المسيحية،المسيحية في البلاد العربية،الأبيونية،المعتقدات الأبيونية واختلافها عن المسيحية،اديان آخري في الجزيرة العربية،البدعة المريمية،الفرق بين الثالوث المسيحي والثالوث المصري،أتباع المسيحيين سموا مسيحيون وليسوا نصارى، الأسماء التي أطلقوها على المسيحيين ، لماذا لم تنتشر مسمي المسيحية في البداية وعدم الخوف من الموت، الواجبات الدينية النصرانية ،الآثار النصرانية في الجزيرة، الأفكار النصرانية في الجزيرة،تأثير النصرانية على قريش
الفصل الخامس
الأحناف
أبو الحنفاء – حنفاء العرب – ما هو الدين الحنيف – الحنيفية والنصرانية والأسلام – الحنفاء بين التوحيد والزهد والنسك – الحنفاء بالجزيرة العربية – الحنفية والأسلام – الشعائر التعبدية الموروثة عن الحقيقة
الفصل السادس
المسيحيون الأقباط ليسوا نصاري
كلمة لابد منها
لماذا نرفض أن نكون نصارى
حكمة من السماء
مصادر البحث
 
عزيزي القاريء .. لقد تعمدت بعدم إبداء رأي الشخصي ليس لأي سبب ضد الكتاب! لكن لأقول للقاريء والقارئه أنني بدأت في القراءة ،لكنني رأيت أن أضع من ساهموا مع الكاتب في نشر مثل هذا الكتاب المتميز الى ساحة العلم والمعرفة،وأيضا نقلت الفصول الستة ليختار القاريء بأي فصل يمكنه أن يبدأ القراءة او ربما يتبع التسلسل.
عزيزي القاريء وعزيزتي القارئة
بين أيديكم كتاب جديد جريء وبه حقائق لا بد وأن تخرج للنوروإليكم كل ما تحتاجون إليه لمراسلة الكاتب
لمراسلة المؤلف
لطيف شاكر
باحث وإعلامي بأميركا
E-mail :Lampra333@yahoo.com
Tel.       : +019098358141
وسيصدر قريبا للأستاذ لطيف شاكر خليل كتابا بعنوان (حكاية الأقباط) سيتكلم فيه عن الجذور  والحقبة القبطية قبل المسيحية وبعدها،والقومية القبطية والثقافة والتكوين الأجتماعي وتعريب مصر والثقافة وهل رحب الأقباط بالأحتلال العربي؟وهل جاءالعرب للتبشير بالأسلام؟وهل صحيح أن مصر عربية؟...ألخ
 أستاذنا الحبيب لطيف شاكر
شكرا لكم على إرسال هذا الكتاب القيم بالمادة التي وضعتموها عن أن المسيحيين ليسوا نصارى
متمنيا لكم الصحة والعافية وفي إنتظار الأصدارات الجديدة وأولهم (كتاب حكاية الأقباط) الجاري اصداره.
مع جزيل الشكر
أنطوني ولسن /أستراليا            

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

الكَنِيسَةُ وَفَلْسَفَةُ النُّسُورِ
2- الإصلاح في كنيستنا الأرثوذكسية
مرور جمل من ثقب ابره.....
حِوَارٌ عَلَىَ جَبَلِ التَّجْرُبَة
ناس

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

سوريا.. مصير مفاوضات جنيف على المحك
الإرهاب وخطاب الكراهية في أوروبا
لا أحد يصدق الطب الشرعي في قضية الطالبة مريم ملاك
التحالف الإسلامي هو فنكوش سعودي يدعمه الكذاب جون ماكين
غطاس: مرسى سمح بتدفق عدد كبير من الاسلحة التى استخدمت فى العملية الاخيرة

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان