الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

مركب الوراق غرقت .. هل عرفتم السبب ؟

رفعت يونان عزيز - 29 يوليو 2015

كثرة  الحوادث المفجعة التي تنال من الإنسان وتزهق أرواحهم رغماً عنهم مما كثرة معها الدموع وتوهجت القلب من الأحزان لفراق الأهل والأحباء ولكن نطلب عزاء الله لأسر وأهل الضحايا وهو القادر يعطيهم صبر وسلوان وسكينة ويسكن زاو يهم جنات الخلد
شكر وتحية لرجال الحماية المدنية لمجهودهم العظيم في التعامل مع كل الكوارث والأزمات وبالمقدمة الحرائق وانتشال الغرقى ومن الملاحظ  وبعد كل كارثة تحدث يكون اللوم كثير علي رجال الأمن بالحماية المدنية وكأنهم هم سبب الكارثة  دون البحث في ما هي الأسباب التي تؤدى لتلك الكوارث ؟   ولعل السبب الأول عدم تحديد المسئولية  والإهمال بكل جوانبه  ثم المجاملة والمحسوبية والنفوذ وقد يوجد سبب آخر يحتاج لبحث وتدقيق وهو بعض المسئولين  صغار أو كبار بكل أجهزة الدولة يكونوا شركاء في بواخر أو عوامات أو سيارات ولذا تتوه قبضة القضاء علي الفساد والإهمال والتراخي  وإذ كان حادثة مركب الوراق الذي راح ضحيته من كانوا عليه بعرض النيل صحي المسئولين وإن كانت تمنياتي تكون الأخيرة إلا أن ذلك لا يحدث ولعل غياب تنفيذ القوانين وعدم تعديل ما عفي عليه الزمن  الخاص بالتراخيص وعوامل الأمان والعمر الافتراضي للمركبة سواء نيلية وبحرية وخطوط سكك حديد وبرية السيارات وكذلك مواصفات قائد المركبة والطاقم العامل معه الصيانة الدورية للمركبة وبهذه المناسبة أتمني أن تكون هناك ورش لصيانة تلك الأعطال بالطرق الحديثة بجودة عالية عن طريق الوزارات المعنية علي غرار بعض الشركات ولابد أن يحمل أصحاب الورش الأهلية رخصة بعد دورة تدريبية واختباره والتأكد من إجادته للمهنة والحرفة التي يعمل فيها , نحتاج لعقوبات رادعة ومغلظة لمن لا يتبع كل سبل ووسائل الأمان وقواعد العمل وأخيراً لابد من خروج لجان تفتيشية بصفة دورية نصف شهرية وشهرية ومتابعة ورقابه علي تلك اللجان بطول وعرض البلاد وخاصة مجري نهر النيل لإزالة التعديات علي جوانبه وجزره وإلغاء تراخيص المخالفين ورفع مركبته من البر نهائي حتى  لا يعيد تشغيلها خلسة عن أعين المتابعين .

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

الحقائب المنافية للقانون
الإخوان فى أرض النعام
الوعا مخروم.....
يطالبون بمحاكمة مبارك سياسيا الجزء الأخير
أرملة الدنيا

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

شيخ الأزهر في ملتقى حكماء الشرق والغرب بشأن الأديان في باريس
مجهودات قوية ومنظمة للقوات المسلحة ضد أنصار بيت المقدس
ليبيا : من سيقرر مصير سرت؟
داعش يمنع تدريس الكيمياء والفلسفة في الرّقة
حوار المستشارة تهاني الجبالي فى القاهرة 360

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان