الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

الردح والتهجيص والتهييس على قنوات الإخوان

عبد الفتاح عبد المنعم - 18 يونيو 2015

لم أرَ فى حياتى فصيلا يقول قال الله وقال الرسول ولديه من ينتمى إليه لسان بذىء وقذر مثل جماعة الإخوان المحظورة، ولم أسمع فى حياتى كم الشتائم وقلة الأدب من شخصيات يقال إنها سياسية وإعلامية سوى ممن ينتمون فكريا وجسديا لجماعة الإخوان الإرهابية، ولم أتكلم عن فصيل سياسى يردح لخصومه بلغته إلا لمن ينتمى لجماعة الشر الإخوانية والسبب أن مذيعى القنوات الفضائية الإخوانية تحولوا إلى مجموعة من الرداحين ولا يستحقون أن نرد عليهم إلا بلغتهم القذرة لأن هؤلاء من أصحاب الألسنة البذيئة لا يتركون مناسبة إلا ونجدهم يتحولون من لغه مذيعين إلى لغة العوالم ومع كل مصيبة تقع على الجماعة نجدهم يستخدمون كل أنواع الشتائم ضد الجيش والشرطة والشعب ومنذ أن تم تحويل أوراق مرسى لفضيلة المفتى ولغة الشتائم فى تزايد وهى لغة التخاطب الوحيدة فى فضائيات الإخوان أو محسوبة عليهم.

والغريب فى مذيعى قنوات الهبل الإخوانى أنهم لم يكتفوا بالشتائم بل انتقلوا إلى «التهجيص» و«التهيس» و«التخاريف» و«التدليس» على المشاهدين والدليل أنه وحتى أول أمس الثلاثاء هناك مذيعين انتقلوا فى خطابهم الإعلامى للمشاهدين من عبارة «الانقلاب يترنح» إلى عبارة «الانقلاب انتهى»، وأن عودة مرسى للحكم ولقصر الاتحادية أمامها عدة أيام وأن بيان العودة يتم تجهيزه الآن، وأن ملايين الشعب سيحملون مرسى على الأعناق، ووصل خيال هؤلاء المذيعين إلى نصب محاكمة للسيسى ومن معهم وإصدار أحكام عليهم على الهواء، والأغرب أن هناك من يصدقهم من المشاهدين، كل هذا يظهر على شاشة هذه القنوات الشاذة، وهو ما يجعلنى على يقين أن هؤلاء المذيعين فى تلك القنوات وراء اختفاء الترامادول والبانجو، لأن هذه النوعية من المذيعين تحتاج يوميا إلى شريط ترامادول لكى تقدم كل هذه الأكاذيب وتحاول إقناع مخابيل الإخوان وكل من يناصرهم، فأغلبهم يتاجر بحبوب الهلوسة أو حبوب الشريعة والشرعية التى مازالت قيادات الإخوان سواء من بالسجون أو من بخارجها يلعبون عليها ويخدعون أنصارهم لكى يستمر استنزاف مصر داخليا وخارجيا، وهو الهدف الحقيقى الذى بسببه تحاول الجماعة نشر حبوب الهلوسة بين السوقة والعامة من خلال القنوات الفضائية الإخوانية، قنوات الهبل الإخوانى الفضائية لا تكتفى بإذاعة الأكاذيب حول السيسى وحكومته، بل تقوم بإذاعة أخبار لتشويه صورة جيش مصر العظيم وهو ما يجعلنى أراهن على أن هناك قوى صهيونية تدعم قنوات الإخوان لتشويه جيش مصر لصالح العدو الإسرائيلى، وهذا واضح مع كل خبر أو تقرير تقوم هذه القنوات ببثه عن جيش مصر العظيم.

المصدر: اليوم السابع

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

غنّوا للسيسي بلا خجلٍ و لا بلحٍ
مِيـــنا السَّـبَب
قمة الحول العربية والدعاء المشهود
الإرهاب الحلال
البعض يعمل فى الحياة مجاهدا

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

هانى عازر خبير الأنفاق العالمى يتحدث عن قصة نجاحة فى ألمانيا
العراق | هؤلاء اليزيديون نجوا من بطش داعش
أبو الفتوح لم ينشق عن الاخوان لخلاف بالافكار وإنما خلافاً علي المناصب وتقسيم الغنيمة
تهامي: مرشحو حزب الوفد منهم 14 قبطيا و17 سيدة
قوات الشرطة تقتحم جامعة القاهرة للسيطرة على الاشتباكات

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان