الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

تعليق بخصوص احداث الشغب في الكاتدرائية!

عصام نسيم - 6 يونيو 2015

مشهدان حدثا في نفس اليوم ورغم اختلافهما في جوانب عديدة ولكنهما اختلافا في الدوافع والأسباب وهما :

والمشهدان هما

المشهد الأول حدث اثناء  اجتماع الرئيس السيسي ورئيسة وزراء ألمانيا ميركل في المؤتمر الصحفي عندما هاجمته اخوانيه رافعه علامة رابعة وأحدثت حالة من الهرج والمرج وقد قام الامن  بالقاء القبض عليها واخراجها خارج المكان !

المشهد الثاني : بعض اصحاب مشاكل الاحوال الشخصية والزواج الثاني قاموا  بعمل مظاهرة داخل الكاتدارئية ثم احدثوا  حالة من الهياج والهرج والهتافات ضد قداسة البابا وذلك اثناء اقامة الصلوات واستعداد قداسة البابا للاجتماع الاسبوعي داخل الكاتدرائية مما دفع البابا بعد هذه الحالة من الشغب والتي لا تليق ابدا ببيت الله الي الغاء الاجتماع والانسحاب غاضبا من تصرفات هؤلاء !!

وبالمصادفة الغريبة حدثا هذين الحادثين  في نفس اليوم  ! وبالطبع هناك ربط بين الحادثين رغم عدم معرفة كل طرف بالاخر لكنهم كان لهم نفس الدلالات ونفس الدوافع ونفس النتائج وهي

اولا : كان الدافع من هجوم الاخوانية على السيسي هي احداث حالة من الهرج والمرج في المؤتمر الصحفي الذي تم عقده الرئيس مع ميركل ونفس الدافع كان وراء الشغب الذي احدثه  المتظاهرين داخل الكاتدرائيه فالغرض لم يكن تظاهر وإلا كان حدث بشكل محترم كما كان يحدث دائما وخارج الكاتدرائيه وليس داخلها ولكن كان الهدف والدافع هو احدث حاله من الهياج والهرج داخل الكاتدارئيه !

ثانيا : كان الغرض في المشهدين هو تصدير صورة سلبيه للطرف الذي تم التظاهر ضده فالاخوانية ارادت احراج السيسي وتصدير صورة سيئه  للاعلام العالمي واظهار ان هناك مصريين لا يريدونها ويرفضون حكمه ! كذلك كان الغرض من المتظاهرين هو تصدير صورة سلبيه سيئه للاعلام ضد قداسة البابا والكنيسة ككل فعندما يتظاهر البعض ضد البابا بل ويهاجمونه ويثيرون الشغب داخل الكاتدارئيه وفي الاجتماع الاسبوعي لقداسته ففي ذلك تصدير لصورة سلبيه ضده وتصدير مشهد ان الاقباط يرفضون البابا لانه غير قادر على حل مشاكلهم ....الخ .

ثالثا : لم يكن الدافع ابدا هو البحث عن حل او المطالبة بحق  فالبحث عن حلول او المطالبه بحقوق ( ان كانت حقوق من الأصل )  لا تأتي ابدا بالشغب  الاساءه او عدم احترام بيت الله كما حدث في الكاتدرائية ولكنه له طرقه العديدة وله قنواته الشريعة كما انه يجب على كل قبطي ان يحترم بيت الله ويحترم بابا الكنيسة ولا يسمح لنفسه اطلاقا ان يهين بيت الله او لا يحترم بطريرك الكنيسة لذلك يتضح الدافع والنوايا السيئة من قبل هؤلاء فسوء النيه  والدوافع السلبية في المشهدان واضح جدا .

رابعا : بالنسبة لما حدث داخل الكاتدرائيه من شغب واساءه وتطاول من البعض داخل بيت الله يدل على شئ خطير جدا من قبل هؤلاء الذين من المفترض انهم  ظاهريا يطالبون بحقوق لهم ولكن من الواضح ان لهم اغراض واسباب اخرى غير ذلك , فابدا لم يمكن ان يحدث من شخص يسعى بالطلاق والزواج مرة اخرى حسب قوانين الكنيسة ان لا يحترم الكنيسة وحسب شريعة الله ان لا يحترم بيت الله ! فهؤلاء الأشخاص للأسف أساءوا لانفسهم اولا قبل ان يسيئوا الي الكنيسة او بابا الكنيسة  ! ومهما كنت نواياهم او دوافعهم فما فعلوا او اي شئ اخرس يفعلوا لن يجعل الكنيسة ابدا تتخلى عن وصية الانجيل وشريعة السيد المسيح , كذلك ما يفعلوا ويفعلوا يجعلهم يخسرون اي  تعاطف او مساندة من قبل كثيرين يشعرون بمشاكلهم ويسعون ويطالبون على السعي في حلها !

ونختم بما تقوله كلمة الله بخصوص مثل هؤلاء :

إِنْ كَانَ أَحَدٌ يُعَلِّمُ تَعْلِيمًا آخَرَ، وَلاَ يُوافِقُ كَلِمَاتِ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ الصَّحِيحَةَ، وَالتَّعْلِيمَ الَّذِي هُوَ حَسَبَ التَّقْوَى، فَقَدْ تَصَلَّفَ،" وَهُوَ لاَ يَفْهَمُ شَيْئًا، بَلْ هُوَ مُتَعَلِّلٌ بِمُبَاحَثَاتٍ وَمُمَاحَكَاتِ الْكَلاَمِ، الَّتِي مِنْهَا يَحْصُلُ الْحَسَدُ وَالْخِصَامُ وَالافْتِرَاءُ وَالظُّنُونُ الرَّدِيَّةُ 1تي 3:6

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

إلى الاخوة اعضاء منظمة التضامن القبطى
جميله حلوه يا بلدي ... لكن .........؟
أصوات ليها معني
مبنى إدارة تعليمية بسمالوط
المعقول واللامعقول فى عالم اليوم

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

ﻣﺣﻣد رﺳول اﻻﺳﻼم ﺣﻘﯾﻘﺔ أم ﺧﯾﺎل؟
رغم حرق الكنائس واقسام الشرطة والتفجيرات، أمريكا ترى أن الاخوان ليست جماعة ارهابية
المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية يوافق على لائحة إختيار البطريرك
لا أحد يصدق الطب الشرعي في قضية الطالبة مريم ملاك
في الذكري الثالثة لثورة 30 يونيو

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان