الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

سقطات الشيخ القرضاوى (1-8) .. قراءة صادقة فى أوراق ثورة الشباب الشعبية التلقائية (100)

مصرى100 - 4 أكتوبر 2013

1- السيرة الذاتية
(1- السيرة الذاتية . 2- أساء الى وطنه . 3- أخطأ فى حق غيره . 4- أساء الى شخصه . 5- الشيخ المتصابى . 6- هيام الشيخ من منظور غيره . 7- مابعد الطلاق . 8- كلمة أخيرة .)
***
    فى مقال سابق لضعفى " الكبير وتغّييب عقله " أشرت الى أنه ، عندما تمت الإطاحة بمرسى وشركاه ، أصاب ذلك البعض بالدوار وتغييب العقل ، يستوى فى ذلك الكبار مع الصغار، من هؤلاء الكبار ، الشيخ القرضاوى رئيس الإتحاد العالمى لعلماء المسلمين .. خومينى الإخوان المسلمين ، الذى بدا إنزعاجه الشديد وتغييب عقله ، عند الإطاحة بمرسى والى حد قيامه ، بإصدار فتوى - وليس رأى - هاجم فيها المعتصمين بميدان الثورة بالتحرير ، وهو من كان قبل أيام من تلك الفتوى ، أنه أصدر فتوى أخرى سابقة عليها ، حرَّم فيها التفريط  في الرئيس المخلوع ، معتبراً ذلك ، بأنه  "مقت الله ونكاله"، مطالباً ، بوجوب "تأييد" مرسي ، والإبقاء على الدستور الإخواني المعيب . ولم يتوقف عند هذا الحد ، بل ذهب لينعى على فضيلة الإمام الأكبر شيخ الجامع الأزهر ، مساندته لرغبة الشباب بتأييد من الشعب المصري ، فى تصحيح ثورتهم فى 30 يونيو . أيضاً لوم وعتاب الفريق السيسي ، معتبراً إياهم بأنهم قد نقضوا عهد الله ، وأن شيخ الأزهر ، لاشك - فى نظره - مخطئ في تأييده للعزل والخلع ، دون سند من سنة أو قرآن ، معتبراً إنهما أى - القرآن والسنة - مع مرسي .. الرئيس المخلوع  .
.
    لقد صدرت عن الرجل آراء وفتاوى أقل مايقال عنها ، أنها خاطئة ، ولا أبالغ إن قلت صادمة ، فكان أن أساء بها الى شخصه ، والى وطنه ، والى غيره ، ما دعا أحد الأفاضل لكى يصفه بأنه "قزم" لا يحترم شيخوخته . وآخر بأنه مفتى البنتاجون . بل وصلت الأمور الى حد المطالبة بإسقاط الجنسية المصرية عنه ، ومحاكمته ، حتى وصلت الى صدور قرار بوضعه على قوائم ترقب الوصول . والمؤسف أن تصل الأمور أيضاً الى قيام نائبه بالإتحاد العالمى لعلماء المسلمين ، بتقديم إستقالته ، إعتراضاً على مواقفه . ليس ذلك وحسب ، وإنما طرده ومغادرته الكويت ، كونه "غير مرغوب به شعبيا" .
.
    لو كان الرجل شخص عادى ، لهان الأمر وأمكن تجاوزه ، لكن الرجل بما تبوأ من مراكز قيادية عليا ، قد صارت له المكانة والقامة الدينية المرتفعة وسط أحبائه ومريديه .
.
    بالسطور الراهنة ، طال الحديث عن الرجل ، مادعانى الى تقسيمه الى ثمانى أجزاء ، ويكون من المقبول والمناسب ، أن يغدو جزؤه الأول ، مخصصاً بالتعريف بالرجل ، حيث جاء بويكيبيديا ، الموسوعة الحرة ، عن فضيلته مايأتى :
.
    يوسف عبد الله القرضاوي (9 سبتمبر 1926) ، أحد أبرز العلماء السنة في العصر الحديث ، ورئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين . ولد في قرية صفط تراب مركز المحلة الكبرى بمحافظة الغربية في مصر .
العقيدة : أهل السنة - الأفكار : رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين - تأثر بمحمد الغزالي - حسن البنا .
 الموقع : http://www.qaradawi.net
.
●   التعليم :
    حفظ القران الكريم وهو دون العاشرة ، وقد التحق بالأزهر الشريف حتى تخرج من الثانوية ، وكان ترتيبه الثاني على مملكة مصر ، حينما كانت تخضع للحكم الملكي . ثم التحق الشيخ بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر ، ومنها حصل على العالية سنة 1953 وكان ترتيبه الأول بين زملائه وعددهم مائة وثمانون طالبًا .
     حصل على العالمية مع إجازة التدريس من كلية اللغة العربية سنة 1954م ، وكان ترتيبه الأول بين زملائه من خريجي الكليات الثلاث بالأزهر ، وعددهم خمسمائة .
    حصل على دبلوم معهد الدراسات العربية العالية في اللغة والأدب في سنة 1958 [ادعاء غير موثق منذ 86 يوماً] ، لاحقا في سنة 1960 ، حصل على الدراسة التمهيدية العليا المعادلة للماجستير في شعبة علوم القرآن والسنة من كلية أصول الدين [ادعاء غير موثق منذ 86 يوماً] . وفي سنة 1973 م ، حصل على (الدكتوراة) بامتياز مع مرتبة الشرف الأولى من نفس الكلية ، وكان موضوع الرسالة عن "الزكاة وأثرها في حل المشاكل الاجتماعية" [ادعاء غير موثق منذ 86 يوماً] .
.
●   تطورات هامة في حياة القرضاوي - يوسف القرضاوي في شبابه :
    مات والده وعمره عامان ، فتولى عمّه تربيته . تعرض للسجن عدة مرات ، لانتمائه إلى الإخوان المسلمين . دخل السجن أول مرة عام 1949 في العهد الملكي ، ثم اعتقل ثلاث مرات في عهد الرئيس المصري جمال عبدالناصر في يناير سنة 1954م ، ثم في نوفمبر من نفس السنة ، حيث استمر اعتقاله نحو عشرين شهراً. ثم في سنة 1963م .
    وفي سنة 1961، سافر القرضاوي إلى دولة قطر ، وعمل فيها مديراً للمعهد الديني الثانوي ، وبعد استقراره هناك ، حصل على الجنسية القطرية .
    وفي سنة 1977 تولى تأسيس وعمادة كلية الشريعة والدراسات الإسلامية بجامعة قطر ، وظل عميداً لها إلى نهاية 1990 ، كما أصبح مديراً لمركز بحوث السنة والسيرة النبوية بجامعة قطر ، ولايزال قائماً بإدارته إلى يومنا هذا .
.
●   أسرته :
    تزوج القرضاوي من امرأتين الأولى ، مصرية اسمها إسعاد عبد الجواد "أم محمد" في ديسمبر 1958م ، وأنجب منها أربع بنات ، وثلاثة ذكور(إلهام وسهام وعلا وأسماء) - (محمد وعبد الرحمن وأسامة) .
    الثانية جزائرية اسمها "أسماء" ، التقى بها في أواسط الثمانينيات ، حين كانت طالبة في جامعة جزائرية ، والتي عملت كمنتجة تلفزيونية في برنامج "للنساء فقط" ، والذي كانت تبثه قناة الجزيرة القطرية .
.
    د. إلهام القرضاوي : مواليد سمنود 19 سبتمبر 1959م . أستاذة الفيزياء النووية بجامعة قطر . حاصلة علي الماجستير والدكتوراة من إنجلترا ، وحاصلة علي جائزة "أحمد باديب للتفوق العلمي للمرأة العربية" في مجال الفيزياء النووية .
    د. سهام القرضاوي مواليد القاهرة 5 سبتمبر 1960م ، أستاذة الكيمياء الضوئية ، حاصلة علي الماجستير والدكتوراة من إنجلترا .
   محمد القرضاوي مواليد قطر في منتصف شهر أكتوبر 1967م .
    الشاعر عبد الرحمن يوسف مواليد قطر 18 سبتمبر 1970م . شاعر مصري حاصل على شهادة البكالوريوس من كلية الشريعة بجامعة قطر . كما حاز على رسالة الماجستير في مقاصد الشريعة الإسلامية من كلية دار العلوم بجامعة القاهرة .
   أسامة القرضاوي مواليد قطر في 10 فبراير 1972م .
.
●   القرضاوي والإخوان المسلمين :
    انتمى القرضاوي لجماعة الإخوان المسلمين ، وأصبح من قياداتها المعروفين . ويعتبر الشيخ منظر الجماعة الأول ، كما عرض عليه تولي منصب المرشد عدة مرات ، لكنه رفض . وكان يحضر لقاءات التنظيم العالمي للإخوان المسلمين ، كممثل للإخوان في قطر ، إلي أن استعفي من العمل التنظيمي في الإخوان .
    قام الدكتور القرضاوي ، بتأليف كتاب الإخوان المسلمون سبعون عاما في الدعوة والتربية والجهاد ، يتناول فيه تاريخ الجماعة  منذ نشأتها إلى نهايات القرن العشرين ، ودورها الدعوي والثقافي والاجتماعي في مصر وسائر بلدان العالم التي يتواجد فيها الإخوان المسلمون .
    أبدي القرضاوي ترحيبه بتولي الإخوان حكم مصر ، وأنهم "الجماعة الإسلامية الوسطية المنشودة" حسب وصفه . واعتبر مشروع الإمام حسن البنا هو "المشروع السني الذي يحتاج إلي تفعيل" . ووصف الإخوان المسلمين بأنهم "أفضل مجموعات الشعب المصري ، بسلوكهم وأخلاقياتهم وفكرهم وأكثرهم استقامة ونقاء" .
.
●   نشاطاته :
   رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين .. رئيس المجلس الأوروبي للإفتاء والبحوث .. عضو مجمع البحوث الإسلامية في مصر .
    هو الرئيس السابق لجمعية البلاغ القطرية الممولة لشبكة "إسلام أونلاين على الانترنت  حتى 23 مارس 2010 . عضو مجمع الفقه الإسلامي التابع لرابطة العالم الإسلامي بمكة المكرمة .. رئيس هيئة الرقابة الشرعية لمصرف قطر الإسلامي ومصرف فيصل الإسلامي بالبحرين .. عضو مجلس الأمناء لمنظمة الدعوة الإسلامية في أفريقيا .. نائب رئيس الهيئة الشرعية العالمية للزكاة في الكويت .. عضو مجلس الأمناء لمركز الدراسات الإسلامية في أكسفورد .
.
●   منعه من دخول بعض الدول :
    رفضت سلطات بريطانيا ، منح يوسف القرضاوي تأشيرة الدخول إلى أراضيها ، بسبب فتواه بتأييد العمليات التفجيرية الاستشهادية (كما يسميها منفذوها ومؤيدوها) . (أو الانتحارية كما يسميها منتقدوها) داخل إسرائيل ، والتي يعتبرها عمليات استشهادية ، في حين اعتبرتها بريطانيا ، إرهابية ورفضت دخول القرضاوي إلى بريطانيا ، بسبب تبريره لتلك العمليات ..
    أعلن رئيس فرنسا ساركوزي في 26 مارس 2012 ، منع الشيخ يوسف القرضاوي ، من دخول بلاده ، معلقاً بأنه شخص غير مرحب به في فرنسا ، فيما كان إطار حديثه يدور حول الإسلاميين المتشددين .
.
●   مواقف وآراء :
    في 20 أبريل 2009 ، أعلن القرضاوي ، أنه يكتم اجتهادات فقهية وفتاوى ، حول قضايا معاصرة تجنبا لتشويش الجماهير عليه ، مشيرا إلى أنه أخفى فتواه بجواز مصافحة الرجال للنساء الأجانب ، عند الاضطرار وأمن الفتنة  لعدة سنوات ، والتي نشرها في الجزء الثاني من كتابه فتاوى معاصرة .
    في 8 مايو 2009 انتقد القرضاوي قطر لسماحها لصحفي دنماركي يعمل بصحيفة 'يولاندز بوستن' التي نشرت الرسوم المسيئة للنبي محمد عام 2005  ، للمشاركة في الاحتفال باليوم العالمي لحرية الصحافة . قال الشيخ القرضاوي : «هذا الرجل الذي جاء إلى الدوحة ، ما كان لقطر أن تسمح له» . وعللت قطر إنها لم تكن تعلم أن هذا الصحفي الدنماركي ، يعمل لتلك الصحيفة .
     وكان القرضاوي قد انتقد قطر في مايو 2001 ، لدعوتها عقد لقاء بين رئيس الوزراء الإسرائيلي ارييل شارون والرئيس الفلسطيني ياسر عرفات في قطر . قال : «أربأ بدولة قطر وأرض قطر ، أن تستقبل شارون على أرضها ... لا اهلا بشارون في قطر ... قلت لمن صافح بيريس سفاح قانا ، أن يغسل يديه سبع مرات ، إحداها بالتراب ، وأقول لمن صافح ويصافح الجزار شارون سفاح صبرا وشاتيلا : اغسل يديك سبعين مرة» .
.
    في لقاء للقرضاوي في برنامج الشريعة والحياة على قناة الجزيرة بتاريخ 16 فبراير 2003  ، سُئل عن القواعد الأمريكية في الخليج فقال : «أنا قلت .. شوف الاتفاقات التي حدثت قديماً مع أهل المنطقة تحترم ، لأنها قامت بها حكومات ، ولا نريد أن نشعل فتنة بين الشعوب والحكومات ، مع حق الشعوب في أن تنتقد هذه الاتفاقيات . تنتقدها بالوسائل السلمية ، يعني ممكن يكتب صحفي يقول : إننا لا نوافق على الاتفاقية التي وقعت بين قطر والأميركان ، أو بين البحرين والأميركان ، أو بين السعودية والأميركان . يفعل هذا ، ونحترم هذه الاتفاقيات ، إنما الغزو الأميركي الآن ، الجنود التي تأتي من أميركا بالـ 150 ألف وأكثر من 40 ألف بريطاني ، والإنزال البحري والإنزال الجوي والإنزال البري في المنطقة ، هذا ما يجب أن يقاوم ، ومن قاومه من المسلمين .. من قاوم هذا الغزو للمنطقة الذي يجري دون .. يعني بغير شرعية دولية ، وبغير رضا عربي و.. هذا ما .. يجب أن يقاوم ، ومن قاومه فقتل ، فهو شهيد إن شاء الله . [» بينما ينتقده البعض لموقفه هذا .
    كما أنه ضد وجود القواعد الأمريكية في قطر ، كما ذكر ذلك في قناة بي بي سي العربية  . أفتى القرضاوي برجم الرئيس الفلسطيني محمود عباس ، إذا ثبتت مشاركته في حرب غزة ، وعلى هذا علقت في الضفة الغربية صورًا ضخمة للقرضاوي ، يظهر فيها مصافحًا يهودًا ، وقد كتبت على الصور تعليقات ، تصف هؤلاء اليهود بأنهم إسرائيليين . وقد وقعت مصادمات بين مصليين في الضفة الغربية وأئمة بعض المساجد ، الذين خصصوا خطبة الجمعة للهجوم على القرضاوي ، بناء على تعليمات من وزارة الأوقاف التابعة لحكومة تصريف الأعمال .
    كما أصدر الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي ، فتوى خاصة بختان الإناث في مارس 2009 ، استند فيها إلى ما أثبتته الدراسات العلمية المختلفة [بحاجة لدقة أكثر] ، التي قام بها أهل الاختصاص الموثوق في علمهم وإيمانهم وأخلاقهم ، من أن عادة ختان الإناث ، ليس وراءها أي فريضة ترجى ، بل إنه يُخشى من ورائها ، إلحاق الأذى والضرر بالإناث في حاضرهن وفي مستقبلهن . وأوضح القرضاوي في فتواه ، أن شكاوى النساء اللاتي تعرضن للختان كثرت ، وأنهن يشكون الأثر السلبي لتلك العادة في حياتهن الزوجية . وخلص القرضاوي إلى القول : "ولذلك أنضم إلى الذين يقولون ، بأنه ليس هناك أي مبرر لاستمرار هذه العادة ، ولايوجد عندنا من أدّلة في الإسلام : من القرآن ولا من السنة ولا من الإجماع ولا من القياس ولا من المصلحة . لا يوجد عندنا أي دليل يدعونا إلى أن نتمسك بهذه العادة ، بل كل الأدلة الشرعية والواقعية ، تنادينا أن نمنع هذا الأمر ... ولهذا أُفتي بمنع هذه العادة ، حرصا على سلامة المرأة المسلمة والفتاة المسلمة ، والطفلة المسلمة ، وحمايتها من أي أذى" .
.
●   الجدل حوله :
    أثير جدل حول يوسف القرضاوي ، فبعض آرائه الفقهية ، لا تلقى ترحيبا عند بعض العلماء ، لأنه في نظرهم ، يقدم الرأي ، على الدليل الشرعي ، خضوعًا لضغوط العصر الحديث . لكن مناصري القرضاوي يقولون : إنه استطاع الوصول إلى آراء فقهية ، تستند إلى قواعد واضحة في أصول الفقه ، كالجمع بين الأحاديث المتعارضة في الظاهر ، عن طريق البحث في مناسبة الحديث ، إضافة إلى دراسة المذاهب الفقهية المقارنة ، للوصول إلى الرأي الراجح . [بحاجة لمصدر] .
.
●   مآخذ منتقديه - أهم التيارات التي تنتقد القرضاوي :
   السلفيون : ينكرون عليه احتجاجه بأحاديث ضعيفة ، وردّه لأحاديث صحيحة أخرجها البخاري ومسلم . وينتقدون عليه مخالفته للإجماع القطعي في عدة قضايا (وهذا الانتقاد يشارك فيه بعض فقهاء الأزهر) ، وإحداثه قواعد جديدة في أصول الفقه . يرد الشيخ القرضاوي ، بانه لايطعن بأحاديث ثابتة قطعيا ، ولكنه مثله ومثل الكثيرين قبله ، انتقدوا أسانيد أحاديث وردت في البخاري ومسلم مثل الامام الدارقطني ، إضافة إلى أنه يعتمد مبدأ الجمع بين الأدلة ، والذي يجعله يفسر بعض الأحاديث تفسيرا مقاصديا . ويقول أيضا بأن القضايا التي ادعي خرقه للاجماع فيها ، قد جاء بأقوال من سبقه من العلماء إليها (ومن بينهم بعض الصحابة) ، ويذكر بموقف ابن تيمية الذي اتهمه علماء عصره ، بخرق الإجماع في كثير من المسائل التي تبين فيما بعد ، أن الاجماعات فيها ، مدعاة وأن الخلاف فيها قديم ، يعود لعهد الصحابة رضوان الله عليهم ، ولكن ادعي فيها الإجماع للجهل بالمخالف .
   الجهاديون أكثر ما يأخذون عليه هو ، فتواه بجواز قتال المسلمين الأمريكيين مع الجيش الأمريكي ، ضد المسلمين في أفغانستان (نشرتها صحيفة الشرق الأوسط .  فقد سئل القرضاوي عنها في موقع إسلام إون لاين ، وقال : لم أُفتِ بهذا ، بل يمكن أن يعتذر الجندي المسلم في الجيش الأمريكي ، عن قتال من هو بمثل عقيدته ، وهذا ما أفتيت به ، وما أفتي به ، وإذا فُرض عليه القتال ، فلا يبادر هو بالقتال .
    وأيضا قد نقل عنه التراجع عن هذه الفتوى الدكتور صلاح الدين سلطان .  وأيضا معروف عن مناهضته "للهجمة" التي تشنها أمريكا على الدول الإسلامية والمسلمين ، وقد أفتى بحرمة المشاركة في التحالف الأمريكي .
    وعلى هذا الرابط ويرون أن فتواه المؤيدة للنضال الفلسطيني ، هي من المنطلق القومي أكثر من الإسلامي .   بعض الشيعة بسبب تحذيره من خطورة تنامي ما يوصف "بالمد الشيعي ومحاولة غزو المجتمع السني"
   بعض الغربيين : بالإضافة لانتقادات العلمانيين ، فبعضهم يأخذ عليه ، تأييده للعمليات الاستشهادية ضد الإسرائيليين .
.
الرب يحفظ مصرنا الغالية من كل شر وشبه شر

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

في ذكرى 30 يونيو 2013
فلسفة الصيام و التبتل لدى الكنيسة القبطية المصرية
جون ماكين...رافع الصوبع
تَدْبِيرُ خِدْمَةِ الرِّعَايَةِ (Harmonically)
الاستعمار والاحتلال و الاسلام - علاقة طردية ام عكسية ؟؟

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

حوار لمختار نوح القيادى المنشق عن جماعة الإخوان الارهابية
ادق التفاصيل حول كيفية قتل الجنود المصريين فى سيناء
ملك البحرين يصل للمقر البابوي لتقديم التهنئة للبابا تواضروس
نبيل نعيم: حماس تفرض شروط وهمية على المبادرة المصرية لا يقبلها العقل
تعليق مريم طالبة صفر الثانوية على تقرير الطب الشرعي

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان