الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

وعين الجائـع عمياء عن كل جمال

الأديب والشاعر فايز البهجورى - 16 يناير 2015

وعين الجائـع عمياء عن كل جمال
قصة طريفة
للأديب والشاعر فايز البهجورى

      عاد الزوج إلى بيته متأخراً عن الموعد الذى تعوّد أن يعود فيه.
كان مرهقاً بعد الجهد الكبير الذى بذله فى العمل فى هذا اليوم.
وكان جائعاً بعد أن قربت الساعة من الخامسة مساءاً.
خلع الزوج ملابس العمل الرسمية  ولبس ملابس البيت . وانتظر قليلاً حتى تعدّ زوجته المائدة لتناول الغداء .
ولكن الزوجة كانت مشغولة فى وضع اللمسات الأخيرة لفستانها الجديد.
ثم قامت ولبسته وذهبت إلى المرآة تتأمل  جمالها وتطيل النظر إلى فستانها الجديد.
 ثم اتجهت إلى زوجها وهى تتبختر فى خطاها لتقول له فى زهو وخيلاء :
 الا ترى أنى فى هذا الفستان أبدو أكثر جمالا ً؟
دهش الزوج من هذا السؤال الذى لم يكن يتوقعه . فالجوع ، فى هذه اللحظة ، لم يترك له تفكيراً الا  فى الطعام.
ولكنه تمالك نفسه وامتص غضبه وقال لها فى برود:
أن الجمال أمر نسبى. وما تراه عيون البعض جميلاً يراه الآخرون غير ذلك.
لم يعجب الزوجة هذا الرد . كانت تتوقع منه كلمة اعجاب  بجمالها وذوقها فى اعداد ملابسها. ولكن الزوج الجائع  لم يفعل ذلك .
 قالت له زوجته فى ثقة وغرور:
 ولكنى جميلة فى عيون الجميع.
ثم سكتت لحظة وقالت :
ان قوامى رشيق فارع .
رد عليها الزوج فى هدوء:
ان قوام أى غزال شارد فى صحراء جرداء أكثر منه رشاقة .
قالت الزوجة : عيونى ساحرة.
قال الزوج: ان عيون أى قطة ضآلة فى شوارع المدينة أكثر منها سحراً وجمالاً.
قالت الزوجة : أسناني فصوص من اللؤلؤ.
قال الزوج : ان  أسنان أى قرد شمبانزى أكثر جمالاً.
قالت الزوجة : شعرى ناعم هفهاف.
قال الزوج: ان فراء أى نمر متوحش فى غابة برية أكثر منه نعومة ورقة.
قالت الزوجة: صوتى عذب رخيم.
قال الزوج: ان صوت أى كروان واقف فوق غصن شجرة , أكثر منه رخامة وعذوبة.
وهنا سكتت الزوجة لحظة وقالت وهى تكظم غيظها: وأنا مرحة ودمّى خفيف.
قال الزوج: ان  أى قرد أو نسناس من عشرات الآلاف التى تقفز بين فروع أشجار الغابة أكثر مرحاً وخفة دم.
وهنا أطرقت الزوجة برأسها وقالت له فى غضب :
ألا ترى أنك جائع ؟
قال الزوج  فى هدوء: لقد تأخر هذا السؤال كثيرا يازوجتى العزيزةً.
                          ***
ثم سادت لحظة صمت قرأ الزوج خلالها ما فى عينى زوجته من صدمة وخيبة أمل.
 قال لها مخففاً من صدمتها وناصحاً لها :
يا زوجتى العزيزة الجميلة.
 إن الإنسان عندما يكون فى حالة جوع .
 فإن عينيه تصبحان عمياء لا ترى غير الطعام.
 وأنفه تصبح بخراء لا تشم الا رائحة الطعام.
 وأذناه تصبحان صمّاء لا تسمعان غير رنين الأطباق والملاعق فوق مائدة الطعام.
 وفمه لا يتذوق - فى هذه اللحظات - الا طعم الطعام.
ويده لا تتمنى أن تلمس غير لقمة عيش يضعها فى فمه.
فهل فهمت ما هو نوع الجمال المناسب للرجل الجائع ؟.

هزّت الزوجة رأسها وابتسمت ابتسامة فاترة ولم تعلق بشئ .
 ولكنها اتجهت مباشرة إلى المطبخ لتعد المائدة لتناول طعام الغداء .
                            فايز البهجورى
--------------------------------------------------------------------------------------
عن مشروع " موسوعة الألف قصة " للبهجورى
مجموعة  " المرأة ذات الشعر الأخضر"
-----------------------------------------------
                   The hungry eye !

               By  :  Fayez  Albahgoury
      
(A member of the International Federation of Journalists )


     A husband came  home  later  than usual.
    He was very tired because of the  effort that he had put in at work that day .
   Also he was very hungry , for it was about 5 :00 P.M.
    He took off his work clothes  and put on his pajamas and  waited for his wife to prepare  dinner.
    But he found her very busy  finishing a new dress.
    
    She tried it on  and went to the mirror to have a look at  her beauty in the new dress.
   And she went to her husband proudly  and asked him :
     “Don’t you see me  more beautiful in this new dress?”
     The husband was very astonished to hear this unexpected question , for it was time to eat , and hunger didn’t give him a chance to think about anything but food.
      He controlled himself . Swallowed his anger and said to her :
    “Beauty is a relative  matter.
And what one sees as beautiful, another  doesn’t .”

     This answer didn’t  satisfy  her ,for she was expecting  a few words of admiration from him about her beauty and her taste  in making her lovely dresses .
     But the hungry husband  didn’t do it.                       
     
      Then his wife said to him  in a voice full of confidence and conceit :
  “But I am beautiful  to all eyes .”
And  she  waited for a moment and  said again: “I have a graceful body !”
     The husband said quietly  :
  “ The body of any deer in the forest is more graceful  than yours.”
    The wife said :
   “My eyes are charming !”  
The husband said :
“The eyes of any cat in the streets of the  town  are  more charming and more beautiful than yours.”
    The wife said :
  ’’M y teeth look like two lines of pearl  !”
   The husband said :
  “Some monkeys also  have  the same look .”
The wife added :
 “My hair is smooth like the threads of silk !”
    The husband said :
“The fur of any wild tiger in the jungle is more smooth  than yours.”
   The wife said :
“My voice is soft and melodious !”
     The husband replied :
“The voice of any nightingale on the branches of trees is softer and sweeter than yours.”
 
     The wife hesitated for a moment, keeping her anger inside  her  and she  said :
  “But I am joyful and I have a light sprit .”
    The husband said :
  “Any monkey among the thousands of them in the jungle ,jumping from branch to branch ,is more joyful than you .”
 
    Then  the wife bowed  her head, kept silent for a moment , and said angrily :
     “Do you feel hungry ?”
    The husband looked at her in astonishment  and he quietly  said :
  “Don’t you see that this question came  very late ?”
                            ***
      After a little while, the husband could  read   sadness and frustration in his wife’s eyes .
    So he tried to  soften her shock,  and at the same time give her advice .
   So he said to her :
  “My beautiful wife ,
   When a man is hungry ,
His eyes become blind to see any beauty , but  the beauty of food .
      His nose  becomes unable  to smell any thing  , but  the smell of food .
    His ears become deaf  to hear anything , but  the sound  of plates and forks and spoons on the  table.
    His mouth never thought to taste anything , but  the taste of food .

    His hands never wanted to touch  anything  , but a piece of bread to put  in his mouth .

    Do you understand what kind of  beauty  is suitable for the hungry man ?

    The wife shook her head and smiled , but she didn’t replay.
   She went directly to the kitchen  to prepare  his dinner.

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

مسيحيو العراق.. صناع الحضارة وشركاء الحياة والموت
القوانين الجديدة لماذا بين الرفض والتأييد
.....ليه راحوا ليبيا؟.....
دكتور سليم نجيب, القائد الارستقراطى
اكليل لكل شهيد...زينة وفوانيس

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

إنجازات الرئيس عدلي منصور خلال فترة حكمه .. د. جمال سلامة
تحليل لأخطر التسجيلات صوتية تدين مرسى فى تهمة التخابر ضد مصر
آراء نواب لجنة حقوق الإنسان في تعديل قانون التظاهر
مكافحة الإرهاب وتجربة التحالفات
علي زيدان للعاشرة مساء : الجماعات المتطرفة تتاجر بالبشر

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان