الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

الهدنة والدواعش والاقباط

جاك عطالله - 4 سبتمبر 2014

نحن جاهزون الان
جاهزون بالاكفان
جاهزون بأدوات الصياح
وأدوات الصراخ
جاهزون بالشاشات والمظاهرات
جاهزون بالمراسلين والمراسلات
جاهزون بالاكاليل
أكاليل الغار والفخار
وابواب الفراديس المفتوحة
والحور العين
وأكاليل العار
والخطب المنقوعة فى محاليل الكذب المصفى
والانتحار معناه انتصار
فقط بعد قليل
نحتاج الى هدنة
لنعرض الرؤوس المقطوعة على الشاشات
لتكتمل منظومة الاستجداء
ونتعرف على بقية الاشلاء
ونتناسل من جديد بأعداد كافية
ونجهز القبور والاكفان
ثم نخبركم كى تخرقوا الهدنة
وبعد قليل
نبدأ من جديد بالصراخ والعويل
ونطلب هدنه
----------------------------------
هذه قصيدة معبرة للكاتب القبطى عيد اسطفانوس والذى اعرفكم عليه ربما لاول مرة هنا رغم انه كاتب سياسى وادبى لامع يكتب بمواقع عدة

اخترت هذا المدخل لاقول ان ما سطرته يد هذا الكاتب هو واقع الاقباط للاسف مع انه كتبه عن حماس وفعلتها المشينة باستعداء الة حرب مجنونة تدافع بعقلية الماسادا عن بقائها واحة للحرية والامان بوسط بحر مهووس بالجهاد ونكاح الجهاد وبتفاخر زعيم المنظمة الحماسية ان الخسائر البشرية الفلسطينية لاتهمهم بشىء لان  الفلسطينيات سيعوضن القتلى بليلة واحدة فى الفراش سواء مع    ازواجهن او مع طالبى نكاح الجهاد لافرق وكلما احتجن لتعويض الاعداد ما اسهل ان يطلبوا هدنه للانجاب والتقاط الانفاس يعقبها حرب ثم هدنة وهكذا
حتى لا نتوه فى الحمساوية وننسى الاقباط نتحدث عن العلاقة التى تربط عنصرى الامة بمصر بضوء قصيدة الهدنة تلك (المضحك المبكى) لانه لا يوجد الا عنصر واحد هو المسلمين بيدهم

كل شىء جيش بعتاده و قياداته حتى المستوى المتوسط منها  وشرطة بالكامل بمافيها جيش عرمرم ثان يسمى الامن المركزى و15 جهاز مخابرات ورئيس جمهورية ورئيس وزارا وورا  يتحكموا فيها بالكامل و اجهزة سيادية  متوحشة ومالية الدولة وثرواتها بالكامل و جامعات وازهر متاخون للقاع بشرا ومساجد واساتذة وشيوخ  و جوامع بمئات الالاف تبث السموم ضد ابناء النسيج الواحد  وقهر وطغيانا وتحالف مع السلفيين اسوأ من انجبتهم البشرية دواعش مصر  - عام ونصف على حرق مائة كنيسة بنيت على الاقل بمائة سنة او اكثر ولم يتم اعادة البناء على نفقة الدولة وعلى هبة امير الكويت السلام التى تبرع بها لاعادة بناء ما خربه الاخوان واضح انها ذهبت لشراء شاى وقهوة  وتعميرة و تغذية الحسابات السرية والذى منه لقادة الجيش و الرياسة

خمس او عشر كنائس على اقصى تقدير بنيت بفلوسنا مقابل مقايسات مبالغ فيها جدا دفعناها من فقلوس عشور الغلابة تنفيذا للمادة الثانية التى تقضى بافلاس الاقباط وسرقتهم علنا تسهيلا لاسلمتهم

 نفس السياسة الفلسطينية الاسرائيلية تماما ولكن بالعكس من جانب واحد فقط وهو مسلمى مصر  - استفزاز للاقباط وسب وقدح علنى ثم افتعال جريمة ويليها مذبحة من مسلمين تحميها الحكومة من المساءلة و تتكرر بضياع ملايين و سرقة وحرق ممتلكات واغتصاب قاصرات وخطف بشر ثم هدنة يفرضوها هم بشروط الذين امنوا خير امة يحضر فيها الاقباط مذلولين حاملين اكفانهم وتفرض عليهم تعويضات باهظة -

 هذا   الامر تكرر بسماجة وبحروفه من تاريخ الغزو العدوانى البدوى  البربرى على مصر ومازال لليوم والساعة يتعامل مع عنصر الامة الاساسى وليس المزيف بمنطق الاحتلال والتعالى وسرقة الحقوق والاغتصاب-
 ان ما تفعله داعش بمسيحيى العراق وسوريا وبوكو حرام بالمسيحيين النيجيريين هو هو ما فعله البدو الغزاة بكل اهل المنطقة التى احتلوها بغزو استيطانى ولا يرغب احفادهم بالتغيير قيد انملة فلا مواطنة ولا حقوق متساوية ولا قانون حرية عبادة ولا حرية بناء كنائس ولا الابتعاد عن احتلال الكنيسة واملاء سلطة قهرية عليها وعلى شعبها -

 نحتاج الى تغيير الفكر القبطى والتحالف مع العالم الحر  لوضع مبادىء حقوق الانسان والحماية الدولية للعرق القبطى موضع التنفيذ ومعه كل اقليات المنطقة  ؟؟كما فعل الاكراد و الشيعه و غيرهم فهل نتعظ ونفكر ام نفرح بهدنة  ورقية الى مذبحة قادمة قريبا ؟؟؟
 بكل العالم يضعون النباتات النادرة والحيوانات النادرة بمحميات طبيعية تحميها سلطات مسئولة فهل طالبنا بنفس حقوق النباتات والحيوانات القابلة للانقراض ؟؟ ليس طبيعيا وانما بفعل-الاحتلال الغاشم وسرقة الحقوق  ,الحماية موجودة وتنتظرنا ان نحزم امرنا ونعمل بدلا من اللطم كالنساء على الخدود  من 1430 سنة  تحت سيوف ومذابح وخيول دواعش الذين امنوا

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

أحتفالات دير العذراء بسمالوط
بحبك يا مصر
مَن يذكر -فرج فودة-؟
البرعامي والاستاذ فسفس .. !! ؟؟
كي لا ننسىّ

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

تقرير حول قانون الخدمة المدنية
زيارة البابا تواضروس للملك سلمان كرم ضيافة
وزير العدل الأمريكي السابق يطالب بالهجوم على النظام المصري
أستاذ شريعة إسلامية يطالب بتدريس التاريخ القبطي في المدارس
تمرد: الاخوان لا يؤمنوا بالحوار حتي يشاركوا في مبارادات

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان