الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

حمامة السلام وتجار الحروب

الشاعر والأديب فايز البهجورى - 14 أغسطس 2014

حمامةٌ.. قد رفرفت    تقود سرب حمام
تحمل غصن سلام       وتدعو    للسلام

لكن داعي حرب        يهمّه  القتال
صوّب بعض سهامه       كتبت سطر الختام
وأسقط الحمامه           فى  ساحة   اللئام
وضاع غصن السلم     وتاه  فى   الزحام
*------------***------------*
وقامت الحروب           ترهق الشعوب
وتنشر الدمار               وتقتل الأحلام

ويزأر السلاح           يحصد الأرواح
ويسقط الضحايا       لينتشى الحكاّم

*-------------***-------------*

فيا دعاة السلم            ليعلو صوتكم
فى عالم الطغاة            لا يجدى صمتكم

هبوا كما الرياح          وأنقذوا الشعوب
   من كل  حاكم        يدعو الى الحروب
ويقتل الأطفال         ويقتل النساء
 ويقتل الشيوخ          ويسفك الدماء
 من أجل  أن يظل      الحاكم المهاب
لدولة مدمّره         قد أصبحت خراب
 وشعبها مطحون         وعقله قد غاب
*-------------*
خدعوه بشعارات       نسجوها من سراب
و" الجنّة للشهيد           فى يوم الحساب "
 وكله     يهون              من أجل أن يكون
" الحاكم الدموى"            " الحاكم المهاب "
                       -------------------

من ديوان " تعالوا نغنّى للحب والسلام "
للبهجورى
والرسم للفنان فيليب رع

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

عودة الفكر الى الماضي
الهجرة الغير شرعية و الموقف الأوروبي الي أين؟
مطلوب وزارة
البابا تواضروس
أسوأ ما يهدد الحياة الزوجية

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

سؤال جريء 439 الأكراد والإسلام
فتاة أيزيدية اغتصبها عناصر داعش تحكي الجرائم التي تعرضن لها
العليا للانتخابات تعقد مؤتمر صحفي لاعلان نتائج المرحلة الاولى
غضب أولياء الامور بعد تسريب إمتحان اللغة العربية
القوات الامريكية تواصل قصفها وداعش تهدد بإعدام 300 أسرة من الإيزيديين

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان