الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

بعد خطاب الرئيس عدلي منصور.. هل هناك بصيص أمل في أصلاح حال مصر؟

نبيل بسادة - 10 يونيو 2014

ردا علي خطاب الرئيس عدلي منصور اللي أغلب الشعب المصري فوجيء باللي قاله عن  العهدة العمرية و ان مصر دولة مسلمة
و أن الشريعة الأسلامية لسه برضه هي بتاعة كله..

و المتتبع للخطاب اللي بيسموه خطاب الوداع..
ياريت ما كان قاله عدلي منصور كان فضل محترم و متمدن و فاهم التطور الطبيعي للشعوب .

لكنه قال كلمتين عاملين زي اللحن و الصوت النشاز و زي الراجل اللي قاعد في قاعدة محترمة و طولت حبتين و نعس و لما صحي , افتكر نفسه قاعد لوحده...
فخرج منه صوت أزعج الموجودين لا يصح ان يخرج الا في دورات المياه..

بالرغم من ثورة 30 يونية و خروج أكثر من 30 مليون مصري ضد الحكم الاسلامي  الفاشستي النازي الذي أثبت فشل الشريعة الأسلامية في تكوين دولة حديثة و شعب متمدن.
و لكن الظاهر ان الرئيس عدلي منصور و قبله لجنة ال50 اللي جت تحافظ علي دستور الأخوان ما فهموش ال 30 مليون مصري عايزين ايه..
مش عايزين الشريعة..
علشان كده و حسب ما قاله الشيخ "أحمد كريمة" أكثر من 2.5 مليون مسلم تركوا الأسلام في سنة حكم الأخوان..

و نسي عدلي منصور و هو المستشار رئيس المحكمة الدستورية أن مادة الشريعة الأسلامية و ضعوها خوفا وارضاء لنسبة لا تزيد عن 5 % من الشعب المصري
و هي النسبة اللي بتؤمن ان المادة دي عدم وجودها راح تدخلهم جهنم و تمحوا الاسلام من الوجود...

 أن عدلي منصور يعلم و هو المستشار و الرئيس أن تزوير لجنة ال50 اللي و ضعت المادة الثانية الخاصة بالشريعة السلامية و لزقتها بالقوة و الاكراه و بالغصب و التزوير و الكذب و تغييب أرادة المصريين أنفضحت...

طيب ده حتي الدستور اياه ,فيما يخص رئيس الجمهورية اتعمل علشان يكلبش ايدين "المشير السيسي" لانهم كانوا متاكدين ان الشعب المصري عايزه..
لازم دستور جديد يمشي مع ثورة 30 يونية مش ضدها..زي الدستور اللي موجود..

,ان الاستفتاء اللي اتعمل عن الدستور بتاع الأخوان اللي الشعب المصري استفتي عليه مرتين, مرة مع مرسي و المرة التانية مع عدلي منصور هو نفسه بس كان فيه بعض الترقيعات للضحك علي الشعب الطيب اللي كان عايز يخلص من الحكم الاسلامي ..
و بعد كده ييجي "المشير السيسي" يحكم البلد و بعدين هو يصلح الحال..

الي قاله الرئيس عدلي منصور تاكيد لما قاله الرئيس انور السادات انه رئيس مسلم لدولة مسلمة و مما عمله الرئيس مبارك  و بعده طنطاوي و اسلم مصر و سلمها للاخوان و اللي عمله الرئيس د. مرسي كلهم علي نفس الشاكلة..ما فيش فرق

ده هو الواقع, علشان كده مصر لن تفلح و لن يكون لها قيمة..حتي لو فتحوا لها كل خزائن الفلوس في العالم..و ان نفعت مصر تبقوا تقولوا لي...

مصر مسلمة أيه.. و شريعة أسلامية أيه ..
اللي لسه بتتكلموا عليها...
الشريعة مسيحية أو أسلامية تطبق في البيت كل اسرة تعملها مع اولادها بالطريقة اللي هي عايزاها..

طيب مصر دي دولة ..
الناس و هي ماشية بتتبول و تتبرز و تبصق عليها ,أزاي بقي تبقي اسلامية, و لا راح تمنعوا الناس انهم يتبولوا و يتبرزوا و يبصقوا عليها..

يا عالم يا ناس أتعلموا من الشعوب اللي بتهربوا من بلادكم علشان تروحوا ليها , رسميا او بالتزوير و الأحتيال شوفوا عايشين ازاي و اتقدموا ليه..
بالرغم التدين بتاعاهم مش واضعين الدين مادة تانية و لا الف..

و ان و ضعوها في الدستور او أنشاوا أحزاب لها اسماء دينية :المسلم اللي حرق و وضع قنابل و سرق و زور و قتل من هذه الشعوب ,مازال بيستمتع و هو المهاجر بكل الامتيازات زي ابن البلد الاصلي اللي بيخاف عليها..

من كام يوم الرئيس باراك اوباما افرج عن بعض الارهابيين بتوع افغانستان ,و جه والد العسكري الاميريكي اللي خان بلده و سلم نفسه الي طالبان ووقف قدام رئيس امريكا و قال في بداية كلمته باسم الله الرحمن الرحيم..
يقدر في مصر واحد مسلم متنصر يقف معاك يا سيادة الرئيس عدلي منصور و يقول و يجاهر انه اعتنق المسيحية من غير ما يقتل و يسحل من الحكومة و من السوقة و الجهلة

انا افهم الناس  في بيتها تقرأ الأنجيل و تصلي اذا كانوا مسيحيين و ممكن يصلوا في الكنيسة زي ما هما عايزين من غير ما يؤذوا الطرف الآخر..
انا أفهم الناس في بيتها تقرأ القرآن و تصلي اذا كانوا مسلمين في الجامع زي ما هما عايزين من غير ما يؤذوا الطرف الآخر.

لكن مسؤول بدرجة رئيس يقول هذا الكلام أن مصر دولة مسلمة و العهدة العمرية اللي بقالها 1400 سنة يبقي عايز يولعها..

يبقي بيشعل الفتنة الطائفية و بيبيح للسوقة و الجهلة بقتل المسيحيين بيعطيهم صك مفتوح بذلك..

هو ايه اللي بيحصل انا مش فاهم: البيت بيت ابونا و الغرب بيطردونا...

مش كفاية 1400 سنة بتقتلوا في المسيحيين و اليهود هو انتم ما بتتعبوش ..هو انتم ما تعرفوش ربنا..

دينا المسيحي دين محترم بيحرم علينا ان احنا نرد الأساءة و لو حتي باللفظ..و ان لا ننتقم
و أن نحب العدو..
طيب نعمل ايه؟ نتعامل معاكم حسب الدين الاسلامي :العين بالعين و السن بالسن و البادي أظلم"..

اوقفوا اضطهاد المسيحيين و اليهود 10 سنوات و شوفوا مصر راح تتقدم و لا راح تتخلف اكثر من هي متخلفة..

الغريبة المسلمين بيسافروا البلاد المسيحية و يفتخروا انهم بيصلوا في الشوارع و في اي مكان..و مش بيتكلموا عن الحرية اللي الناس المحترمين اللي هاجروا عندهم اعطوها ليهم..و الوظائف العليا اللي بيعطوها لهم من غير ما يبصوا علي دينهم و لا أصلهم..

طيب اعملوا زييهم..انتم خايفين لو عاملتوا محترمين زي الدول المسيحية ,الأسلام ينتهي
و يصبح في خبر كان...

أعملوا استفتاء بين المسلمين فقط عن مادة الشريعة الأسلامية اللي لزقوها في الدستور كذبا و افتراء و يكون بين الناس اللي حاصلين علي الثانوية العامة و ما فوقها و اعرضوا عليهم كلمة الزعيم جمال عبدالناصر عن الاخوان و الحجاب و الشريعة..
و بعد قولوا الشعب عايز أيه..!!؟؟

كلمة اخيرة بقولها و انا متأكد 100% من صحتها:
لو مصر ما بقاش فيها مسيحي واحد...
المسيحية راح تفضل موجودة فيها..

لو مصر ما بقاش فيها كنيسة واحدة...
الكنائس اللي هدمتوها و حرقتوها بالمصلين اجراسها راح تفضل تدق...

ما هو انتم لحد دلوقتي مش قادرين تعرفوا..
 ايه هي قوة المسيحية و قوة اله المسيحية...

شكرا
نبيل بسادة

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

الافتراق في جنة الغرب!
الأُرْثُوذُكْسِيَّةُ فِي الغَرْبِ
دِمَاؤُهُمْ لَيْسَتْ رَخِيصَةً
السيسي اصبح مشير.....
.....رساله الي كل ارهابي خسيس.....

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

الدولة الاسلامية الارهابية تعلن عن اختطاف 21 مصرياً في ليبيا
قطر: الارهابي المجرم "تميم" يريد سجن 17 ألف مواطن
عودة السلفيين وغياب الثقافة الدينية لدى الحكومة
نصيحة لأوباما: ابعد عن الإخوان الارهابية
داعش يعلن مسئوليته عن تفجيرات طرطوس وجبلة بسوريا

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان