الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

التجربة الإنتخابية المهجرية

شفيق بطرس - 28 مايو 2014

تأملت ماحدث فى الأربعة أيام الإنتخابية بالمهجر 15-18 مايو الحالى وأمتدت يوماً آخراً وهو الأثنين 19 مايو الحالى لتصبح الأيام الأنتخابية الرئاسية بالمهجر (خمسة أيام) لزيادة الإقبال وكثرة عدد المشاركين فى هذا الحفل الديموقراطى المصرى الأصيل بالخارج ،
وما شعر به المصريون الشرفاء ولربما لأول مرة فى تاريخهم الحديث بأن مصر نادت ومصريين العالم أجمع قد لبوا النداء لأنها الأم والحب والحضن والملاز، خرج الشرفاء مسلمين ومسيحيين يحملون نفس الأعلام واليافطات، أجيال مختلفة وعائلات أجداداً وأبناءاً وأحفاداً يهتفون نفس الهتاف يغنون نفس الأغنية، كانت فرحة الجميع فى المشاركة فى العُرس الوطنى بتجمع المسلمين والمسيحيين لأول مرة فى طوابير تملأهم الفرحة بالتلاقى والشعور بأنهم جميعا الأخوة الأشقاء الذى جاؤوا يرتمون فى حضن الأم الغالية والمتمثل فى أرض القنصليات أو السفارات المصرية بالخارج ، شعرنا بالتآخى ونعمة السلام الأجتماعى والحب بين أبناء الوطن الواحد والأم الواحدة ( مصر) فى تجمعات المصريين جميعا بلا أى تفرقة فى مدن العالم الغربى وأمريكا فى طوابير تنتظر دورها لركوب الأتوبيسات للذهاب لأماكن تواجد القنصليات أو السفارات المصرية الأقرب إليهم وكأنهم أفراد العائلة الواحدة يذهبون للأحتفال بعُرس جميل مبهج يسعد قلوبهم جمعأ، نعم لمصر نشارك فى عُرسها الديموقراطى الشريف ونختار ما نختاره بلا ضغوط وبلا قيود وبلا أستخفاف بالعقول والتوجهات، نعم شعرنا لأول مرة فى تاريخنا بالمهجر بكسر حاجز التوجس وعدم وجود مصداقية بيننا وبين الدبلوماسيين فى السفارات والقنصليات المصرية بل نجد الترحاب والأحترام والمعاملة الكريمة الراقية لجميع من ذهب من للمشاركة الإنتخابية، نعم لقد شعرنا أيضاً بالحرية المطلقة فى الإختيار بين المتنافسان على كرسى الرئاسة حتى ولو كان التوجه العام والشعور بين الجميع بنفس مشاعر الخوف على الوطن الغالى وأختيار المشير السيسى لظروف تحتمها المرحلة الحالية التى تمر بها بلادنا الغالية مصر، شعرنا لأول مرة بأن هنالك حباً واحداً يجمعنا ونذوب فيه ونتوحد به ألا وهو حب مصر وننسى أى أختلافات وننسى أى ظروف صعبة كانت تفرق بيننا بالماضى القريب حيث بث شيطان الفرقة والتيار الإسلامى السياسى بين جميع المصريين بالخارج والداخل الإنقسام والتفرقة حسب الهوية الدينية وزعموا أن هناك المسلم والذى من حقه كل شىء والمسيحى والذى ليس من حقه أى شىء بل يكون من  الذميين والكافرين الذين يدفعون الجزية وهم صاغرون أذلاء نظير أمنهم الذى يوفره الفارس المسلم فى جيش الخلافة الإسلامية، لقد مضى  زمان هذه الأفكار المتعفنة وذهبت لغير رجعة بثورة ال30 من يونية 2013  والتى حاول فلول الأخوان وتيار الإسلام السياسى فى مصر والعالم أجمع بمساندة طيور الظلام وخفافيش تركيا وقطر وأيران أن تُظهِر هذه الثورة المصرية الأصيلة والشريفة بأنها إنقلاب على الشرعية ضد حكم مرسى ونظامه الذى خان الوطن وكرهه ونظر فقط لحبه وولاءه لفكر المُرشد والجماعة والعشيرة فى بناء دولة الخلافة وينتهى أسم مصر وشعب مصر الى الأبد ولكن الله تبارك أسمه القدوس لم ولن يتخلى عن شعب مصر الذى أحبه وأعطاه خصوصية بزيارة العائلة المقدسة ولجوئها فى ربوعها الآمنة لمدة أربعة سنوات وقال ( مبارك شعبى مصر) ، نعم كانت قمة الفرحة لنا  كمصريين بالمهجر بإحتفالنا الديموقراطى الذى أثبت للعالم أجمع نقاء ورقى هذا الشعب العريق، وكما ذكرنا دلالة رقم خمسة (دلالة القِلة النسبية) نقول ما فعلناه من نجاحات فى الخمسة أيام نحن ( القلِة العددية) بالخارج، ننتظر أيضا أحتفالكم الأكبر وفرحتكم الأشمل على أرض الوطن نفسه ونتمنى السلامة والأمن للجميع لتنجح التجربة الإنتخابية الرئاسية بمصر كما نجحت وبأمتياز التجربة الإنتخابية المهجرية ...                                   بقلم : شفيق بطرس  

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

المستشارهشام بركات شهيد التهاون..
سلام لِشُهَدَاءِ كَنِيسَةِ القِدِّيسَيْنَ بِالمَدِينَةِ العُظْمَى الإِسْكَنْدَرِيَّةِ
تأملات حول نص البند الأول في مشروع الدستور الجديد
سبعه وأربعه
انا عندي امساك

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

بكري لرئيس البرلمان الألماني: انت عبيط وأهبل وجاهل
مؤتمر صحفي للرئيس الفرنسي بعد هجمات باريس
نزوح عشرات آلاف المسيحيين بعد هجوم تنظيم "داعر" أما العالم فمشغول بحماية حركة حماس الارهابية
الأب بطرس دانيال وأنشتطه ودوره المجتمعي الفعال
مقتل إرهابي وإصابة ضابطين في تبادل لإطلاق النار بالوراق

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان