الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

مصر..لم ولن تهزم

رفعت يونان عزيز - 21 مايو 2014

بمزيد من الحزن والآسي نودع جنودنا الشهداء الأبرياء التي طالتهم يد الغدر اللعين والإجرام الكريه خلال الأحداث التي وقعت أمام جامعة الأزهر مساء الاثنين 19 /5/2014 داعياً الله الحي الأبدي أن يسكنهم فسيح جناته ويعطي أهلهم وذويهم الصبر والسلوان  ونصلي من أجل الشفاء التام لكل المصابين , إذ كانت الأحزان تتوالي ونودع كل لحظة شهيد وعيوننا تزرف الدموع لفراق أبنائنا وأحبائنا الشهداء من المواطنين وجنودنا بالجيش والشرطة إلا أننا لنا إيمان بالله بأن شهدائنا هم  لديه  مكرمين ولهم مكانة عظيمة في الآخرة وكل قطرة دم سالت منهم فهي صارخة أمامه وسوف يحاسب عنها كل مجرم سواء كان فرد أو جماعة أو دولة أو قارة وكل من شارك في ذلك فرد عادي أو حاكم أو قيادي وذو منصب , لذا يجب علي كل مصري أصيل يحب وطنه ويريد أن يساهم في بناء مصر الجديدة أن يبادر بالمشاركة  بتحطيم بؤر الإرهاب ومعاونيهم ومسانديهم وهذا يأتي من نبذ أفكارهم وعدم السماع لهم أو مسايرتهم في أي أحاديث والتبليغ عنهم وعن من ينتمي لهم في كل مصلحة عمل قطاع عام وخاص والحكومي بصفة خاصة بجميع الوزارات دون استثناء  لتفريغهم من المؤسسات وعلاج تلك الأفكار المغلوطة لديهم ومحاسبة سريعة وتفعل لكل من أرتكب جرم أو أثار ويثير الفزع بين الناس ومن يعمل علي التفرقة والتمييز بتعصب أعمي ، رجال الشرطة الأوفياء الشرفاء تحية ملؤها المحبة والسلام ودعاء لله أن يساندكم في عملكم فأنتم تعملون بقلوب عامرة بالحب للشعب من أجل تحقيق الأمان له فأنتم تطبقون عملياً علي أرض الواقع أن الشرطة هي في خدمة الشعب ، تحية لوعيكم أن سفينتنا التي نعبر بها بر الأمان تحاط بأمواج  وصخور صناعية من أعدائنا من الخارج والداخل وتريد أن تصدم السفينة وتهشم فتارة خلق تفرقة وتعصب علي الهوية والدين والمذهب وتارة بث الفزع والرعب لدي الناس وهذا من خلال المصادمات مع المواطنين من خلال أحداث الحرق والتدمير والخطف والاغتصاب للبشر والأرض وما أبشعها صورة القتل وسفك دماء الأبرياء فهولا القوم أصبحوا ألعوبة في يد الشيطان وأضحوكة لدي المصريين الأصلاء لأنهم كالربورت المبرمج مغيبة  عقولهم  وهولا الإرهابيين وأعوانهم من جماعة الإخوان وأتباعهم هم  يسعون جاهدين بكل أنواع الشر عرقلة عملية انتخاب رئيس لمصر وهذا لأنهم يعلمون نهاية أسطورتهم الهشة لأنه   سوف يحاسبهم الشعب المصري بالقانون  لمدي الجرم وفداحته الذي ارتكبوه ويرتكبونه وسوف يحاسبهم العالم حتى من صنعوهم سوف ينصبون لهم المحاكمات العاجلة حتى يتخلصون منهم خوفاً علي أنفسهم ولواطنهم من التدمير والهلاك حتى لا ينبذون من باقي العالم  وتكون عداوات مبررة لمن يعرفون أن الباطل لابد أن يذهب والحق يصمد ويبني حصون المجد والقوة ,  فالشرطة والجيش هم الدروع التي تحمي الوطن ولشجاعتهم وبسالتهم والفكر البناء الأثر الطيب والناجح للسيطرة علي الإرهاب من خلال تقطيع خيوط الإخوان وجسور فكرهم الشرير ونتمنى لهم السلامة وأن يعطيهم الله القوة لمواصلة القضاء علي كل ما هو إرهابي فكر وعنف وغيرها من الجرائم والكوارث التي يصنعوها ويتفننوا في عملها  وارجوا من الاجهزة الأمنية أن تدقق في التحري والبحث عن المجرمين حتي تصلوا لمن يوالونهم من الداخل وإن كانت مسئوليتكم حقاً كلها مخاطر وصعوبة وتحتمل بنسبة عالية أن تقدموا أنفسكم شهداء للحفاظ علي مصر والمصريين فهذا هو السلاح الذي يرعب كل الأعداء فانتم مع الحق وخير وأمن وسلامة مصر وشعبها تصمدون  يوفقكم الله .

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

بذور الهجرة الغير شرعية.. ثمارها ظهرت في القارة الأوروبية..
الطمى يا انشراح على اللى جاى واللى راح
المنبطحون لا يدخلون ملكوت السماوات .. !! ؟؟
.....رغاوي.....
الموسم الثانى بالعربية للكتاب العظيم

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

وحيد حامد " فقدت شهيتي الفكرية " بعد حبس فاطمة ناعوت
الإعلامي شريف بركات في حوار عن قانون بناء الكنائس
جهود واشنطن ليس لها تأثير على قدرة تنظيم داعش
ديلي تلغراف .. القاعدة تدرب مئات الإرهابيين البريطانيين في سورية
وزير العدل الأمريكي السابق يطالب بالهجوم على النظام المصري

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان