الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

الاخوان المسلمين أكبر جماعة ارهابية في العالم

نبيل بسادة - 29 مارس 2014

هذه الجماعة -ألأخوان المسلمين -التي أخيرا وبعد أكثر من 88 سنة صنفت كجماعة ارهابية.

أن جماعة الأخوان المسلمين هي المدرسة او الجامعة التي يتخرج و يتفرع منها جميع المنظمات الاسلامية الارهابية والتي قتلت الملايين من الشعب المصري و الشعوب الأخري و كانت وراء كل التفجيرات التي حثت في 11 سبتمبر و ميتشجان-مدريد-لندن -روسيا-اسرائيل-
و هذا بخلاف العشرات من الطائرات التي فجرت بركابها المدنيين و كانت وراء أغتيال السفير الأمريكي في بنغازي .

انا أعلم كما يعلم الكثيرين ان هذه الجماعة الأرهابية لها نفوذ قوي و متداخلة بقوة و بنفوذ في أكثر او معظم الحكومات الأوروبية و امريكا و في الغرب عموما.

 أما في الحكومات المتواجدة في الشرق الأوسط و التي تتقن و يتقن معها شعوبها اللغة العربية فبدأ نفوذ هذه الجماعات الأرهابية يتقالص و يختفي , لبدأ معرفة هذه الشعوب حقيقة وفكر هذه الجماعة .

أما الشعوب و الحكومات الغربية فلهم العذر في انهم يتم استغفالهم و الضحك عليهم باسم الديمقراطية و حقوق الأنسان ,التي لم يستخدمها اي من هذه الجماعات الأرهابية الأسلامية الدموية, و ذلك لجهل هذه الشعوب و الحكومات الغربية باللغة العربية .

و اذا استعانت الجهات الغربية او الأجنبية بمترجمين ليترجموا لهم من اللغة العربية, فاغلب الظن ان معظم هؤلاء المترجمين أعضاء في احدي هذه الجماعات الأرهابية الأسلامية,. و يعطوا للجهات الغربية أو الأجنبية, الترجمة الغير حقيقية, . و الخالية من الأمانة و دقة اللغة و المعني و ذلك لصالح الجماعات الأرهابية الأسلامية التي هم في الأساس أعضاء فيها و ينتمون اليها فكريا و عقائديا.

و معروف ان سبب قوة الجماعات الأرهابية الأسلامية لهذا النفوذ يأتي من أستخدامهم للمال و الدعم الذي يحصلون عليه من بعض دول وافراد في الخليج العربي و الحكومات الغربية.

و الشيء الذي يدعوا للاستغراب و العجب , و يظهر حتي نفوذ هذه الجماعة الأرهابية ان بعض المنظمات المأجورة تتباكي علي بعض من الافراد ارهابيين سحلوا و قتلوا و مثلوا بجثث الذين قتلوهم.

 , و لم تتباكي هذه المنظمات المأجورة عندما حكم علي 7 من المسيحيين الأقباط من مصر و مقيمين في الخارج ,من احدي المحاكم المصرية في عهد الأخوان المسلمين و سيطرتهم علي الدولة المصرية ,ظلما بالأعدام شنقا حتي الموت, و تشرفت أن أكون واحدا منهم ,لأشتباه اشتراكهم في انتاج فيلم يظهر حقيقة الأسلام.
و للأسف مازال هذا الحكم ساريا بعد انكشاح غمة و ظلم و ديكتاتورية ,التيار الأسلامي الذي نأمل ان لا يعود مع أي رئيس قادم ينتخب لمصر .

هذا الفيلم الذي يظهر حقيقة الأسلام,
 , و كان اساءة للمسلمين و ليس اساءة للأسلام ,لم يوضح لنا الملايين الذين خرجوا في مظاهرات دموية كما هي العادة في مظاهرات الأسلاميين للاحتجاج عليه الأخطاء التي وردت في سياق هذا الفيلم الذي لم يستغرق سوي بعض دقائق لم تزد عن 25 دقيقة.

لا تتباكوا علي جماعة ارهابية لها فكر و مباديء النازية و الفاشستية و التي تروع العالم, بل أبكوا علي الالوف المدنيين الذين قتلوا و سحلوا و مثلوا بجثثهم , بفكر و ايمان و عقيدة هذه الجماعة و الوف الكنائس التي فجروها و دمروها بالمصلين المسيحيين.

أن ما يحدث في مصر أخيرا من محاكمة هؤلاء الأرهابيين الأسلاميين ليس لصالح مصر فقط ,بل أيضا لصالح العالم اجمع الذي ينشد العيش في كرامة و حرية وامان.

لآتتباكوا كثيرا علي الأرهابيين الأسلاميين ,و ألا , فسوف ينقلب السحر علي الساحر.

لا تقيسوا الحق و الحقيقة بمعيارين...

شكرا
نبيل بسادة

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

الوجبات الحلال و وتبلد مشاعر الذين امنوا
البطاطا.....
الرجل الذى طلب من الحمار أن يصبح مثله حمارا
مذبحة رفح الثالثه.....
المرحومة ثورة

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

جزيرة "تيران"و "سنافير" تحت أي سيادة
باريس تدعو إلى عدم تكرار أخطاء العراق وليبيا
أهم مقطع لمناظرة حامد عبد الصمد بالألمانية مترجمة للعربية
الأب بطرس دانيال وأنشتطه ودوره المجتمعي الفعال
نجيب ساويرس يكشف سر تعثر الاستثمار فى الصعيد

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان