الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

الاستعمار والاحتلال و الاسلام - علاقة طردية ام عكسية ؟؟

جاك عطالله - 9 مارس 2014

موضوع هذا المقال هو عن العلاقة الطردية الواضحة وليس العكسية بين التقدم العلمى والحضارى فى الغرب و الذى وصل الى مرحلة الاستعمار الفعلى من ناحية مع تغلغل الاسلام كشريعه ودين فى البلاد الاسلامية

قد يفرح بعض المتزمتين والاصوليين مما اقوله عن قناعه ولكن يبدو انهم سيصابوا بخيبة امل

الغرب وصل الى مرحلة من التطور العلمى والتقنى والادارى مكنته من استعمار كامل لكل المنطقة الاسلامية من حدود روسيا وكامل الشرق الادنى والاوسط بلا استثناء وبدون التضحية ولو بثمن طلقة رصاص

ولكى يصل الغرب الى هذه النتيجة استخدم الاسلام كسلاح يقهر به المغفلين والمغيبين وسوف يغذى الاسلام قدر ما يستطيع ليقهر به هذه المنطقة و يبقى على استعماره الابدى لها اى ان الغرب يدعم وبشدة انتشار الاسلام فى كل مفاصل الدول الاسلامية يشجعه و يحرص على تطبيقه بشدة لانه يحقق به مصالحه الحيوية باستعمار كامل وابدى للمنطقة

لاشك ان العقول الغربية المتخصصة فى الاديان وعلم الاجتماع والتاريخ عملت بجد وبقوة كعادتها على كيفية اخضاع هذه المنطقة الموبوءة بذلك الدين واحكامه وشرائعه فدرست واستخرجت واستنبطت ما تريده ووجدت ان السيطرة على هذه المنطقة واستعمارها تبدأ باستحمارها بتطبيق الاسلام عليها بالاجبار

وهذا يفسر تمسك امريكا والاتحاد الاوروبى بالاخوان والسلفيين وحرصها الشديد على تسليحهم وتقويتهم من خلال تركيا وقطر وماليزيا واندونيسيا وهم حمير طروادة التى سبقت و استعمرتهم ودجنتهم فى مرحلة التجارب السابقة

- المنطقة العربية موبوءة بالتخلف الدوبل كريم بسبب تحالف المؤسسة العسكرية الحاكمة مع المؤسسة الدينية علي قهر شعوبهم و اداة القهر هى الدين الاسلامى -شريعه ونصوص وسنة وسيرة دموية عطنة

ولا يوجد اى حل للمنطقة للنهوض ولو النسبى لان الوقت فات تماما من اجل نهوض حقيقى ولاستفحال الاستعمار العقلى الدينى ولنسبة الامية الهائلة و الفقر المدقع

لابد من نزع القداسة عن الدين الاسلامى و وقف الحماية المبالغ فيها التى تسبغها الدولة العسكرية الدينية عليه كأساس لبداية اى نهضة عقلية وتعايش مع المستقبل ولو نسبيا

- عصر المتواليات العددية مات حيث الفارق بين الشعوب ضئيل ويمكن تجاوزه فى عشرات السنوات من العمل المضنى و التمويل القوى و السخى

الان نحن بعصر المتواليات الهندسية حيث يتسع الفارق باعداد هائلة و بفترات زمنية قصيرة

لايمكن حتى تضييق الفجوة العلمية والادارية والحضارية ولو فى خلال قرون من العمل الجاد الذى حتى لم يبدا رغم توفر امكانيات مالية هائلة لوجود قشرة حضارية هشة لايمكن البناء عليها و لتغلغل الاسلام المتخلف بالعقول

و ابشركم سيداتى وسادتى اننا وصلنا لمرحلة الاحتلال والاستعباد والاستعمار العلمى والحضارى بايدينا واختيار عسكر و شيوخ المسلمين بكامل ارادتهم

الاسلام يدعو للتخلف فى كل المجالات بدءا من الولاء والبراء و تثنية بتكفير الاخرين و تثليثا بتطبيق الحدود والعقوبات المتخلفة ورابعا بموقفه من استعمار النساء وقتل المخالفين وخامسا باحتلال العقول بفيروس الاسلام ومن الصعب فرمتته العقل بعد اسلامه و لم يخترع احدا لليوم عمليات نقل او زرع الامخاخ

والغريب بالامر ومما يدل على عمق الفجوة و مهارة العقول التى اوصلت المنطقة لعصر الاستعمار والاستحمار ان اهل المنطقة لايشعرون بما يحدث حولهم حيث يساقون الى مصيرهم عميانا يقودهم عميان

خلال سنوات قليلة سوف تصبح هذه المنطقة مثل حدائق الحيوان المفتوحة على بعضها داخليا والمحاطة باسوار عالية من الخارج يحكمها حراس اشداء و تزار بواسطة المستعمرين مثل رحلات السفارى لزيارة افريقيا حيث تترك الحيوانات داخل محميات السفارى للعوامل الحيوانية والغرائز الدينية مثل اغتصاب الاطفال بحكم الشريعه حيث تزوج البنت سن ثمانية او عشر سنوات وقهر المتنورين واعدام المخالفين -

وحيث يحكم الاسد العسكرى المنطقة مستغلا شيوخ الثعالب والذئاب الى ابد الابدين

كان الشرق سابقا مهد الحضارة عندما كان العقل سيد الموقف

والان نزح العقل الى الغرب منذ اربعه عشر قرنا وتسبب فى تحول المنطقة بكاملها الى حدائق حيوان سفارى تنتمى للقرن السادس والسابع

فهنيئا لمن خطط و تعب وصرف من اجل استحمار هذه المنطقة للابد

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

البنت المصريه...و...كحل العين
.....سندوتشات سبيط.....
حرارة ارتفاع أسعار اللحوم فاقت حرارة الشمس
الساعه.....
صناعة الارهاب

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

الشيخ بتاع "هاتولي راجل" يظهر من جديد ويحرم أرباح قناة السويس
وزارة الأوقاف تدعي أنها تطهر المساجد من السلفيين
حصول البابا تواضروس على المركز الرابع في الشخصية الاكثر تأثيرا في السياسة المحلية
الرد علي الدعوة الكاذبة لتظاهرات "شعب الكنيسة الغضبان"
دكتور سمير غطاس يكشف أسرار وخبايا سد النهضة

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان