الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

محامي أقباط كوم اللوفي يتقدم بطلب لاستصدار ضبط وإحضار 22 متهما

- 11 أغسطس 2016 - 5 مسرى 1732

قال الدكتور إيهاب رمزى محامى المجني عليهم بقرية كوم اللوفى بمركز سمالوط ، أنه تقدم اليوم الخميس بمذكرة إلى المستشار أسامة عبد المنعم المحامي العام لنيابات شمال المنيا ، يطالبه باستصدار أمر ضبط وإحضار ل 22 متهما من القرية، متهمين بحرق منازل الأقباط خلال الأحداث التى وقعت بالقرية فى شهر يونيه الماضى. 
 
وأشار رمزى أن المتهمين الـ 19 الذين أخلوا سبيلهم بضمان مالى كانوا متهمين بالشغب والتعدي على قوات الشرطة ، بينما المتهمين بحرق منازل الأقباط ما زالوا هاربين من العدالة، ولم يمثلوا أمام جهات التحقيق الذى ما زال مفتوحا حتى اليوم فى قضية كوم اللوفى. 
 
وكانت غرفة المشورة بمحكمة جنح المنيا قد قررت أوائل الاسبوع الجاري إخلاء سبيل 19 متهماً فى أحداث القرية بضمان مالى قدره 1000 جنيه لكل منهم على ذمة القضية التى شهدتها القرية أحداث شغب وعنف وحرق 4 منازل تحت الإنشاء بمركز سمالوط .

و كانت قرية "كوم اللوفي" قد  شهدت أعمال عنف مطلع شهر يوليو الماضي،  بسبب تردد شائعة مفادها اعتزام أقباط تحويل منزل لكنيسة، و تسببت ردود أفعال علي الشائعة في حرق 4 منازل للأقباط و مقاومة السلطات أثناء تطويق قوات الأمن للقرية، للتصدي للشغب.

المصدر: مصراوي

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

مَحْفِلُ القِدِّيسِينَ
يا تعملها زى محمد على يا تسيبها لحد دكر يعملها
دكتور سليم نجيب, القائد الارستقراطى
القتل باسم الله
السلفيون والأجهزة الأمنية .. و مذبحة الأسرة المسيحية بالأسكندرية ..!!؟؟؟؟؟ الجزء الثانى

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

لجنة الموازنة بالبرلمان تستعد لمناقشة البيان المالي للحكومة
طريق يخترق دير الأنبا مكاريوس بالفيوم يهدد بهدم كنيسة ومدفن أثري
اقباط نجع رزق شنوده بطهطا بسوهاج يصلوا في العراء
وزير التموين قاد منظومة فساد توريد القمح
شاب يروى تفاصيل اعتداء بلطجية الإخوان عليه فى منزله

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان