الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

حسام غالي: روما "وش السعد"

- 18 مايو 2016 - 10 بشنس 1732

قال حسام غالي قائد الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلى إن مباراة روما تكتسب أهمية مضاعفة نظرًا لنتائج الأهلي الجيدة مع الفرق الأوروبية ونجاحه من قبل في الفوز على ريال مدريد وبعده على فريق روما نفسه عام 2002 ولهذا سوف تأخذ المباراة الطابع الرسمي رغم أنها مباراة ودية.

وأضاف غالي أنه سبق وشارك أمام روما في الودية التي أقيمت في 11 أغسطس 2002 التي فاز بها الأهلى 2-1 وسجل حينها إبراهيم سعيد والأنجولي إيفيلينو.

وأوضح إن هذه المباراة تحديدا هي "وش السعد" عليه بعدما تألق فيها وتمكن من مراوغة جوارديولا نجم المنتخب الإسباني السابق والمدير الفني الحالي لبايرن ميونخ الألماني، واحترف بعدها  في نادي فينورد الهولندي وبدأ رحلته الاحترافية في أوروبا.

وأكد غالي أن هذه المباراة رغم كونها مباراة ودية إلا أنها حظيت باهتمام كبير سواء في مصر أو أوروبا ولفتت الأنظار إليه بقوة، ولعب وسط كوكبة من نجوم الأهلي وتألق في هذه المباراة.

وأشار غالي إلى أنه خلال مشواره الاحترافي في أوروبا مع فرق توتنهام الإنجليزي وفينورد الهولندي وليرس البلجيكي، لم يسبق له أن واجه فريق روما في أي من دوريات البطولات الأوروبية، وأوضح غالي أن احتكاك الأهلي بالمدارس الأوروبية أمر مهم جدا، خاصة لمجموعة اللاعبين الصاعدين لأنها تزيد من خبرتهم وتكسبهم المزيد من الثقة، مضيفا أن روما من الفرق العريقة التي تتميز بالسرعة والقدرات الهجومية الكبيرة، لافتا إلى أن الكرة الإيطالية بشكل عام من أقوى المدارس على مستوى العالم وتتميز بالالتزام التكتيكي والمجهود البدني الكبير وأن الأهلي بالتأكيد يعرف أهمية المباراة ويقدر جماهيرتها، وهو ما يسعى للتأكيد عليه خلال جلساته المستمرة مع اللاعبين باعتباره كابتن الفريق.

وأشار غالي إلى أن تكريم نجمي فريق روما محمد صلاح وفرانشيسكو توتي على هامش المباراة، يعد شيئا طبيعا فالأول يقدم صورة رائعة ومشرفة ونموذج للاعب المصري المحترف في أوروبا، أما توتي فهو نجم لم يختلف عليه اثنان وقدم عطاءً بلا حدود للكرة الإيطالية ولهذا فإن تكريمهما يأتي في محله ويزيد من جماهيرية المباراة.

المصدر: الوفد

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

خِدْمَةُ الْمُحْتَاجِينَ
العطاء
بطرس غالي (الجد) المتهم بالخيانة
دايت تايواني
ثروت باسيلى: إبراهيم الجوهرى عصرنا

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

مظهر شاهين:لا للأحزاب الدينية حتى لا نرى علم داعش فوق قبة البرلمان
غدا ًوصول جثامين الأقباط المقتولين بليبيا علي متن طائرة مصر للطيران
خطر الارهاب يهدد العراق
البرلمان: استفزاز النواب بسبب تصريحات غريبة من رئيس البرلمان
الإخوان الارهابية ودولة تركيا الارهابية يسيطران على البرلمان الألماني

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان