الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

عفوا نيافة الانبا دانيال !!

عصام نسيم - 4 مايو 2016 - 26 برمودة 1732

الانبا دانيال النائب البابوي واسقف المعادي يصر في اكثر من حوار صحفي على تفسيره الغريب والجديد عن تعاليم الكنيسة بخصوص نص السيد المسيح عن التطليق لعلة الزنا ؟!
كما انه ردد ان لا طلاق الا لعلة الزنا هي مقولة البابا شنودة !!!
ففي تصريح أخير لنيافة الانبا دانيال اسقف المعادي والنائب البابوي  في جريدة الصباح تكلم  مرة اخرى  عن تفسيره عن هذا الأمر ففي سؤال وجه له كان
لا طلاق إلا لعلة الزنا ... لا توجد في الإنجيل فبم ترد ؟
فكان رد نيافته  :
قداسة البابا (تواضروس) قال انها لا توجد فالبابا شنودة هو من قالها ! ف لا طلاق إلا لعلة الزنا ليس موجودا كنص ولكن المسيح تكلم عن الطلاق للزنا ولكن مفهوم الزنا هو المشكلة فالسيد المسيح قال من نظر الي امراة ليشتهيا فقد زنا بها بقلبه فهل يخل هذا في مفهوم الزنا . الزنا له مفاهيم كبيرة جدا المشكلة ليست في النص المشكلة في التأويل والتفهيم ما حصل انه تناقشنا وتحاورنا من شهرين والنص هو نفس النص وتوصلنا الي صيغة لا تخالف النص وفي نفس الوقت نحل مشاكل اولادنا ونريحهم !! انتهى الاقتباس
ليسمح لي نيافة الانبا دانيال ان اعلق على كلامه بالاتي :
• اولا هذا الكلام من حيث التفسير للنص الكتابي من كلام غريب وعجيب وجديد على مسامعنا ليست المرة الاولى الذي تدلي فيه فقد قمت من قبل بالتصريح به في جريدة اخرى تحت عنوان توسيع الكنيسة لاسباب الطلاق وقمنا بالرد على ما صرحت به من اسباب مخالفة للانجيل وتفسيرة نيافتك (الغريب والجديد ) للنص الكتاب في طلا موضوع بعنوان هل هكذا تتوسع الكنيسة في اسباب الطلاق
• ثانيا بالنسبة لتصريح نيافتك عموما فارى انه خليط بين امور لا علاقة لها وتفسير لنص نستخدم فيه نص اخر ومحاولة لي الايات حتى نخرج بفكرة مفادها ان الزنا الذي تكلم عنه السيد المسيح له تفسيرات عديدة ! ولا اعرف من اين استنتجت نيافتك هذا الرأي خاصة انني ارى ان هذا القول هو رأي شخصي لنيافتك وليس رأي او موقف المجمع المقدس الذي يؤكد ان الطلاق فقط للزنا والزنا معروف هو اقامة علاقة مع شخص اخر سواء للمرأة او الرجل والامر لا يحتاج الي محاولات او اجتهادات جديدة لمفهوم او لتأويل النص كما سبق نيافتك وقلت !
• ثالثا نيافتك تقول ان عبارة لا طلاق إلا لعلة الزنا هي مقولة البابا شنودة ! ف لا طلاق إلا لعلة الزنا ليس موجودا كنص ولكن المسيح تكلم عن الطلاق للزنا ولكن مفهوم الزنا هو المشكلة !! ثم تقتبس نيافتك اية اخرى يتحدث فيها السيد المسيح عن ان من نظر الي امرأة ليشتيها فقد زنا بها في قلبه وتحاول ان تربط بين نص قطعي شرع به السيد المسيح للحياة الزوجية المسيحية وبين نص تأملي روحي ككثير من احاديث وتعاليم السيد المسيح !
عموما  نيافتك تقول ان لا طلاق إلا لعلة الزنا هي مقولة البابا شنودة ! وانها ليست موجودة كنص !
ونقول لنيافتك  ان عبارة لا طلاق إلا لعلة الزنا هي اختصار للاية الشهيرة التي نطق بها رب المجد كتشريع الهي للطلاق والزواج المسيحي وسنذكر فقط الاية من انجيل القديس متى اصحاح 5 عدد 31و 32
قيل  مَنْ طلَّق امرأته فليُعطِها كتاب طلاق. أما أنا فأقول لكم أن مَنْ طلَّق امرأته إلاَّ لعِلَّة الزنى يجعلها تزني. ومَنْ يتزوَّج مطلَّقةً فأنهُ يزني.
فماذا نفهم من هذا النص ؟
فأن حذفنا عبارة اما انا فاقول لكم وكتبنا النص سيكون
ان من طلق امرأته إلا لعلة الزنا يجلعها تزني ومن يتزوج مطلقة فأنه يزني ؟
ثم نكتب عبارة البابا شنودة كما ذكرت من لا طلاق إلا لعلة الزنا !
فهل العبارة ليست إلا مجرد تلخيص للاية الكتابية ؟
فهل توجد كلمة في العبارة لم تأتي في الآية الكتابية ؟
هل قام البابا شنودة بإضافة اي حرف او تأليف اي نقطة في العبارة ! عن الاية الكتابية ؟
ثم نأتي للاصحاح التاسع عشر من انجيل متى ويتكلم فيه السيد المسيح بشئ من التفصيل وأيضا لتوضيح مفهوم الزنى الذي قصده السيد المسيح وليس كما حاول ان يفسره نيافة الانبا دانيال !
وأقول لكم: إن من طلق امرأته إلا بسبب الزنا وتزوج بأخرى يزني، والذي يتزوج بمطلقة يزني
قال له تلاميذه: إن كان هكذا أمر الرجل مع المرأة، فلا يوافق أن يتزوج
فقال لهم: ليس الجميع يقبلون هذا الكلام بل الذين أعطي لهم
فماذا نفهم من هذا النص ايضا ؟
هل هذا النص بعيد عن عبارة ! البابا شنودة لا طلاق الا لعلة الزنا ؟!!
هل هذا النص يدل على ان الزنا له مفهوم او تفسير اخرى غير الزنا !
هل هذا النص وغيره من النصوص الانجيلية تحتاج الي أي تفاسير او تأويلات بشرية بعد ان فهمت وعاشته الكنيسة لحوالي 2000 عام
ثم والنقطة الاهم
هل قال أي احد من اباء الكنيسة القدامى او الحداثى بان الزنا هنا له مفاهيم كثيرة وتأويلا عديدة !
هل فهمت الكنيسة النص كما قاله السيد المسيح ام حاولت ان تلي الايات وتستخدمها حسب فكرها الشخصي والخاص والبشري !
واخيرا هل هذه العبارة اول من قالها البابا شنودة كما يتردد حاليا ام هي تعليم كنسي ابائي  من قبل البابا شنودة بقرون وما فعله البابا شنودة هو انه نادى وعلم بتعليم الانجيل وتعليم اباء الكنيسة وليس باراء شخصية وتفسيرات جديدة غريبة على مسامعنا وهذا ما سوف نورده في الموضوع القادم بنعمة المسيح !
وفي النهاية اتأسف واتألم ان يكون طلبنا في راحة البعض من المتعبين  على حساب الكتاب المقدس والنص الانجيلي وتعاليم وقوانين الكنيسة وان مشينا في هذا الطريق فسنخسر كثيرا كما حدث في كنائس كثيرة حاولت ارضاء الناس على حساب وصية الله !
نصلي الي الرب ان يحافظ على كنيستنا والتي كانت وستكون دائما كنيسة محافظة على الايمان مستقيمة الايمان والعقيدة كنيسة مجمعية تسير وفق الكتاب المقدس وتعاليم وقوانين الكنيسة وليست حسب اراء او تعليم شخصي !

عصام نسيم

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

هل أشتري المصريون الترمواي؟؟!!
مع الرصين
فيه حد فاهم حاجة؟
الحكومه جابت جون
القمص متى المسكين

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

قداس أحد السعف بدير الأنبا بيشوي بوادي النطرون
قتل النساء والأطفال والمدنيين في الاسلام بناء على الفتاوى الاسلامية
شقيق الشهيد كيرلس كريم : كان ناقص شهر ويخلص جيش
فريد الديب: الحديث عن خلع مبارك كلام كفته
ذكرى حزينة في نيجيريا

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان