الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

أحد الشعانين

جورج ميخائيل عازر - 22 أبريل 2016 - 14 برمودة 1732

بسرعه وصلنا لحد السعف.....حد الشعانين
يسوع داخل أورشليم...عشان كده...فرحانين
أورشليم هي قلبي.....يملك طول السنين
راكبا علي جحش...ف النبوات...قايلين
فرشوا زعف النخل...م الفرحه...مش مصدقين
والقمصان ع الطريق...للخطيه...مش راجعين
عملنا بالخوص صليب...بالأيادي...رافعين
حريه ...لا عبوديه...بعد ما كنا مسبيين
يارب إملك قلبي...للملكوت...مشتاقين
ليك أنت وحدك...حياتنا...مِسَلِمين
أوصنا يا إبن داود...قولوا معايا...أمين


جورج ميخائيل عازر
كاليفورنيا...أمريكا

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

عبيد "البنا" لا يتجملون
دفاعا عن أقباطنا فى ليبيا
.....مقاطعة اللحوم.....
حادث المنصوره.....
يارب.....احنا موافقين

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

أمريكا وحلفاءها غير جادين في محاربة "داعش"
مفاواضات سد النهضة وطلب السرية مع سامح شكري وحسام مغازي
سألوا الشباب «ليه بتعاكس البنات فى الشارع».. وكانت الردود كارثية
تمثال " سخم كا " سيغادر لندن إلى مكان مجهول بعد أربعة أيام فقط
الوفد المصري فى المانيا كان "حائط صد" أمام مرتزقة الإخوان

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان