الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

الكنيسة تستعد لـ "الشعانين" والبصخة و"القيامة"

- 20 أبريل 2016 - 12 برمودة 1732

إحتفلت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، بالأحد السادس للصوم الكبيروالذي تبلغ مدته 55 يومًا متصلين، ينتهون بالأحد الكبير وهو عيد القيامة المجيد، والذي فيه يترأس قداسه بابا وبطريرك الأقباط الأرثوذكس بالكنيسة الكبرى بالكاتدرائية المرقسية الكبرى بالعباسية بالقاهرة.

يُطلق الأقباط على آيام الأحاد تسميات تتفق مع قراءات الانجيل فيأتي بعد أحد الرفاع احد الكنوز ثم أحد التحربة والنصرة ثم أحد الابن الضال ثم أحد السامرية أو أحد النصف، ثم أحد المخلع ثم أحد التناصير أو الاستنارة  أو المولود اعمي، وفيه جرى الطقس أن تقوم الكنيسة بإتمام طقس المعمودية لأكبر عدد من الاطفال .

ثم يلي ذلك أحد الشعانين ويليه أسبوع البصخة المقدسة أو اسبوع الالام ثم الاحد الأخير وهو يوم العيد.

كل عام وأنتم بخير

المصدر: صحف

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

كيف يواجه الآباء استفزازات الأبناء
رَاهِبَةٌ عَلَىَ مَسْرَحِ الغِنَاءِ
واخيرا رحل عادل لبيب
خلى بالك يا ريس
خطاب مفتوح لكل الاقباط

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

48% من المصريين يرفضون مشاركة الأحزاب الدينية في الانتخابات البرلمانية
اعتصام الاخوان الارهابية جسد العداء للدولة الوطنية
تحديد هوية اثنين من منفذي هجمات بروكسل
الهام شاهين: اوجه الشكر للمركز الكاثوليكى لتكريمه الفنان فاروق حسنى
شردي يوضح سبب هجوم الاخوان على الاعلاميين في نيويورك

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان