الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

«سخم كا» خرج بلا عودة

- 5 أبريل 2016 - 27 برمهات 1732

تكرار الإخفاق وراء ضياع الهوية التاريخية، لكن الفشل هذه المرة تمثل في بطء تحرك وزارة الآثار وتقاعس وزارة الخارجية عن اتخاذ إجراءات لمنع صالة مزادات كريستي بلندن من بيع تمثال «سخم كا» المملوك لمتحف «نورث هامبتون» البريطاني، لينتهي الأمر إلى بيعه في المزاد العلني بمبلغ 15.8 مليون جنيه إسترليني.

المشكلة بدأت منذ أربع سنوات عام 2012، عندما دخل متحف «نورث هامبتون» البريطاني في عمل تجديدات، ومر بأزمة مالية فعرض التمثال الفرعوني للبيع في مزاد علني، وخاطبت وزارة الآثار المتحف البريطاني عن طريق السفارة المصرية بلندن، لمعرفة ما يفيد شرعية حصوله على التمثال.

وجاء رد المتحف بأن التمثال تم إهداؤه إليه من قِبَل «لورد هاينتون» الذي زار مصر عام 1850، واستطاع في هذا التوقيت الحصول على التمثال الذي نقله إلى بريطانيا، حيث وافق على عرضه أو بيعه للمتحف، حتى اتفق الورثة مع إدارة المتحف على بيعه وتقسيم المقابل المادي مناصفة لتطوير المتحف.

بعد فشل محاولات وزارة الآثار في وقف بيع التمثال، تدخل محبو الآثار في بريطانيا في محاولة لإيقاف بيع تمثال «سخم كا» الذي يعود تاريخه إلى نحو أربعة آلاف وخمسمائة عام، وبالتحديد في عهد الأسرة الخامسة، ويمثل كاتبًا أو مسؤولًا في البلاط الملكي الفرعوني، وتم استخراجه من الجبانة المنفية بالجيزة من منطقة أبو صير أو منطقة سقارة، ونجحوا في تأجيل المزاد.

ومر عامان على وقف بيع التمثال في المزاد العلني بلندن، دون أن تتحرك أي من الجهات المصرية على مستوياتها، سواء كانت وزارة السياحة أو الآثار أو الخارجية، ليعرض المتحف البريطاني من جديد في 2014 التمثال في مزاد علني ويتم بيعه، ولا أحد يعلم من اشتراه.

وأثار انتشار أخبار بيع التمثال في الصحافة وقتها غضب العديد من المهتمين بالآثار ضد بريطانيا، الأمر الذي أدى إلى إصدار وزير الثقافة البريطاني قرارًا بمد مهلة منع تصدير التمثال حتى 28 أغسطس 2015.

ولحفظ ماء الوجه أطلقت وزارة الآثار حملة تبرعات دولية لجمع مبلغ 15.8 مليون جنيه إسترليني لوقف بيع التمثال، لكن فشلت حملة التبرعات، وأصدرت السلطات البريطانية بيانًا رسميًّا بمد المهلة حتى 29 مارس 2016 في حالة وجود مشتر للتمثال.

انتهت المهلة الأخيرة التي منحتها السلطات البريطانية لوقف بيع تمثال «سخم كا» ولم يتقدم أحد لشرائه،  بعد فشل الجهات الرسمية المختصة، وزارتي «الآثار والخارجية» في المفاوضات بوقف البيع أو إعادة شراء التمثال، خرج  تمثال «سخم كا» من بريطانية إلي المالك المجهول الذي اشترى التمثال.

تمثال «سخم كا» مصنوع من الحجر الجيري الملون، وعلى هيئة شخص جالس على مقعد دون مسند للظهر، وبجانب ساقه اليمنى تجلس إما إحدى زوجاته أو إحدى بناته، ويبلغ ارتفاعه حوالي 75سم.

المصدر: البديل

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

اوباما يجمع بين اختين فى الحرام - والاخوان يتحرشون بالاقباط
تشخيص حالة مصر الآن .. !! ؟؟
ثورة يوليو الإخوانية
هدم الكنائس بين الماضي والحاضر
وإلي الشرق إنظروا

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

شيخ يفتي بهدم معهد الموسيقى وتحريم أغنية يا أغلى اسم في الوجود يامصر
لقاء مع م. نجيب ساويرس على هامش فاعليات حفل توزيع جوائز الشاعر أحمد فؤاد نجم
الحكم بإعدام عادل حبارة و6 أخرين والسجن المشدد لأخرين بقضية مذبحة رفح الثانية
ضربات جوية بالشيخ زويد تلحق بالجماعات التكفيرية مئات القتلى
كلمة البابا تواضروس في احتفالية وزارة الآثار بإحياء رحلة العائلة المقدسة

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان