الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

بأى لغة يتحدث الله؟

القس / ايمن لويس - 3 أبريل 2016 - 25 برمهات 1732

شغلنى هذا السؤال كثيرا ، ولكن مؤخرا فى حوارى مع أحد الاحباء الارثوزكس تطرق الحوار معه للغة القبطية ، وهالنى انه يعتبرها انها لغة مقدسة ، وكأنها هى لغة السماء التى بها تقبل الصلاة !! ، وحاولت ان افُهمه ان احترامنا للغة القبطية سببه انها لغتنا الاصليه الحقيقية ، وانها لغة اجدادنا التى تعمد العرب الغزاة على طمسها لمحو الهوية المصرية . فاللغة القبطية هى اللغة المصرية القديمة التى تكلم بها الشعب منذ فجر التاريخ المصرى وحتى القرن الثانى عشر الميلادى !!! . وفى الحقيقة إن الكتابة المصرية القبطية هى آصل الهيروغليفية ويوجد بها جميع النطق الهيروغليفى إذ أنه يوجد بها العين والحاء ... إلخ . ومع تطور الزمن وما حدث من  تغيير فى الظروف ، أدخلت الحروف الابجدية اليونانية لتمتزج بالحروف الديموطيقية وهكذا صار شكل الكتابة القبطية ، ويوجد برديات يرجع ظهورها للقرن الثالث والرابع الميلادى . وجدير بالذكر ان كثير من الكلمات المستخدمة فى لغتنا الدارجة خصوصا فى صعيد مصر هى من الكلمات القبطية الباقية مثل ( زيطا تلفظ زلويطه تعنى الوحل ، البعبع تعنى العفريت ، امبو عطشان ، بخ الشيطان ) وكيبيديا . ويحسب للكنيسة المصرية تمسكها باللغة المصرية الاصلية ، وهذا العمل انما هو شهادة تاريخية فى حقها يظهر الى اى مدى ان الكنيسة وطنية خالصة تحترم القومية المصرية الى ابعد حد كما انها زرعت فى المسيحيين الافتخار بالقومية المصرية والاحتفاظ بالهوية رغم التغول الوحشى من الدخلاء . اننى الاحظ ان كثير من المسيحيين يفقدون القدرة على التمييز بين ما يخص ثقافة الاغلبية وما هو يخص ثقافة المسيحية فتختلط عندهم الامور ، نعم ان المسلم يعتبر ان اللغة العربية مقدسة لأنه عقائديا يؤمن ان الصلاة لا تقبل الا باللغة العربية !!! . فالله لا يقبل اى لغة اخرى ترفع بها الصلاة !؟ . عزيزى المسيحى ان الامور لدينا ليس هكذا على الاطلاق .. فبحسب ايماننا وعقيدتنا وكتابنا نؤمن ان الله احب العالم ، وهو غير منحاز لشعب معين او لغة خاصة ، فالله اب لكل الجنس البشرى من كل لون ولغة وشعب وقبيله وامه . لهذا جاء الكتاب المقدس ، اعلان الله للبشرية فى عدة لغات ، وكتب بأسلوب يصلح بان يصاغ فى اى لغة يتحدث بها اى انسان دون ان يحدث له اى تأثير يغير من قوامه او معانيه او افكاره او جوهره لانه ببساطه هو كتاب يعتمد على توصيل فكر ، فهو وحى فكرى وليس تنزيل لفظى حرفى ، والفكرة يمكن صياغتها فى اى لغة وبأى اسلوب . لهذا ترجم الكتاب المقدس لمعظم لغات الارض وترفع الصلاة المسيحية بكل لغات العالم ، وفى سفر اعمال الرسول فى يوم الخمسين بداية اعلان كنيسة العهد الجديد يتأكد لنا ذلك . ففى حدث معجزى عجيب يقول الوحى :
وَظَهَرَتْ لَهُمْ أَلْسِنَةٌ مُنْقَسِمَةٌ كَأَنَّهَا مِنْ نَارٍ وَاسْتَقَرَّتْ عَلَى كُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمْ.  .3  
 وَامْتَلأَ الْجَمِيعُ مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ، وَابْتَدَأُوا يَتَكَلَّمُونَ بِأَلْسِنَةٍ أُخْرَى كَمَا أَعْطَاهُمُ الرُّوحُ أَنْ يَنْطِقُوا.                                                                              
وَكَانَ يَهُودٌ رِجَالٌ أَتْقِيَاءُ مِنْ كُلِّ أُمَّةٍ تَحْتَ السَّمَاءِ سَاكِنِينَ فِي أُورُشَلِيمَ.5  
فَلَمَّا صَارَ هذَا الصَّوْتُ، اجْتَمَعَ الْجُمْهُورُ وَتَحَيَّرُوا، لأَنَّ كُلَّ وَاحِدٍ كَانَ يَسْمَعُهُمْ يَتَكَلَّمُونَ بِلُغَتِهِ. .6  
فَبُهِتَ الْجَمِيعُ وَتَعَجَّبُوا قَائِلِينَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ:«أَتُرَى لَيْسَ جَمِيعُ هؤُلاَءِ الْمُتَكَلِّمِينَ جَلِيلِيِّينَ؟  7.  
 فَكَيْفَ نَسْمَعُ نَحْنُ كُلُّ وَاحِدٍ مِنَّا لُغَتَهُ الَّتِي وُلِدَ فِيهَا؟  8.  
 فَرْتِيُّونَ وَمَادِيُّونَ وَعِيلاَمِيُّونَ، وَالسَّاكِنُونَ مَا بَيْنَ النَّهْرَيْنِ، وَالْيَهُودِيَّةَ وَكَبَّدُوكِيَّةَ وَبُنْتُسَ وَأَسِيَّا  9.  
 وَفَرِيجِيَّةَ وَبَمْفِيلِيَّةَ وَمِصْرَ، وَنَوَاحِيَ لِيبِيَّةَ الَّتِي نَحْوَ الْقَيْرَوَانِ، وَالرُّومَانِيُّونَ الْمُسْتَوْطِنُونَ يَهُودٌ وَدُخَلاَءُ،  10.  
 كِرِيتِيُّونَ وَعَرَبٌ، نَسْمَعُهُمْ يَتَكَلَّمُونَ بِأَلْسِنَتِنَا بِعَظَائِمِ اللهِ!». .11  
فَتَحَيَّرَ الْجَمِيعُ وَارْتَابُوا قَائِلِينَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ:«مَا عَسَى أَنْ يَكُونَ هذَا؟».12
هكذا نرى ان روح الله تكلم باكثر من ستة عشر لسان لدى الحاضرين ، وجدير بالملاحظة التى نفتخر بها ان اللغة المصرية القديمة مذكورة ايضا وهى تختلف عن لغة العرب . من هذا وهو المنطق يتضح ان الله جاء متحدثا لكل لسان ، فهو العادل الذى جاء للبشرية جمعاء ، فلا يجب علينا نحن المسيحيين الانقياد لاى افكار خاطئة يتم ترويجها فى المجتمع ، فعلينا ان نعلم ، فما اللغة الا وسيلة تواصل بين البشر ، وان الله كلى القدرة والمعرفة الخالق قادر ان يتواصل مع كل جنس وكل لسان بالطريقه التى يفهمونه بها . فالله ترفع له الصلوات بكل اللغات ولا يحتاج الى مترجم !! . وان كنا لا نعلم باى لغة تواصل سوف نتواصل مع الرب فى الابدية . الا انه من المؤكد لكن تكون من اللغات الارضية ، فلغتنا القبطية الجميله التى ينبغى ان نهتم بها اكثر نعتز بها لانها لغتنا القوميه وانى لا فى اشد الاستغراب على قوم خلعوا اصولهم وتنكروا لجذورهم !!. عزيزى القبطى لغتنا القديمة ليست مقدسة وليست هى لغة السماء ، لكنها احدى علامات الانتماء الوطنى المخلص الجميل .

 اما عن السؤال .. باى لغة يتحدث الله !!؟ .. بحسب اشارة الرسول بولس فى 1كو13 "ان كنت اتكلم بالسنة الناس والملائكة" . يتضح ان للملائكة لغة ليست هى من اللغات التى يتحدث بها بنى البشر على الارض ، بل هى لغة خاصة ، فيما يبدو انها لغة السماء !!؟ .

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

البطاركه الثلاث.....اجمل ثالوث
بولوبيف.....
الإخوان أصل القاعدة
السكوت.....الانبا ارسانيوس معلم اولاد الملوك
المال السياسى بعد ثورة 25 يناير

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

الخارجية السورية تتهم دولة تركيا الارهابية بدعم الارهاب
إبراهيم عيسى في محكمة الضمير: السلفية الوهابية في مصر
إيطاليا تطالب بمعرفة الحقيقة بشان قضية ريجيني
قريباً.. ربما تعلن أمريكا أن جماعة الاخوان الارهابية ارهابية
هاني رمزي : الاخوان حرقوا بيتنا في المنيا وحرقوا ومكتب والدي

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان