الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

دولة اولتراس الشعب المصرى وثورة الحمير على الكلاب

جاك عطالله - 20 فبراير 2016 - 12 أمشير 173

سأستعير مقولة الاخ نابليون بونابرت عظم الله اجره لافتتح هذا المقال


(( ان انشأت جيشا من 300 كلب يقوده اسد فستحارب الكلاب وتموت كأسود ---
اما ان انشأت جيشا من تلتمائة اسد ويقوده كلب فستموت الاسود كالكلاب - ))

صدقت يا نابوليون

و طبعا موش ها اسيب الفرصة دى لاننا لا طلعنا كده ولا كده لا اسود ولا كلاب للاسف طلعنا حمير وبجدارة الحكومة بتأكلنا لحم حمير وبتعاملنا كحمير و بناخد رعاية الحمير فى المستشفيات والانقح تعليمنا كله له هذف واحد تخريج المزيد من الحمير و تجويد الحمرنه بمعاونة الازهر والمشايخ والاعلام والداخلية واللى ما يحسنش النهيق على الاختفاء القسرى عدل

حسرة علينا يا مصريين يقودنا الكلاب بكل المجالات وخلاص بقينا حمير للأسف الشديد والاسود خصتها الكلاب

قمنا بثورتين لنخرج من تصنيف الحمير الى تصنيف الاسود

ولكن هيهات الكلاب لنا بالمرصاد تمنعنا من اى تحرك خارج صندوق الحمير ولا نستطيع ان ان نأكل الا البرسيم والجزر

وغير مسموح لنا الا بالنهيق كالحمير والتسبيح بعظمة الكلاب التى انقذتنا من كلاب الشوارع الاخرى فلا تظاهر ولا معارضة والا فالاختفاء القسرى فى مسالخ الحمير المنتشرة بمصر والتى يدعوا انها سجون و تسليط كلاب الاعلام المتوحشة و كلاب القضاء التى توقع فقط على القرارات القادمة من اجهزة الكلاب

الكلاب التى تتحكم فينا من كل شكل ونوع وياليتهم كانوا نوع واحد لكان اسهل علينا كحمير ان نتعامل معهم ولكنهم يتكاثروا كالفطر او الارانب

اخوان -سلفيين -جيش -شرطه -امن وطنى- مخابرات -اعلام داعر -اوسخ انواع الوزراء والوزارات والمحافظين ومديرى الامن - الازهر وكلابه المعممة - سامح سيف اليزل -مرتضى منصور -توفيق عكاشة - على عبد العال - عمرو ولميس- احمد السبكى والعائلة - احمد موسى - والقائمة متنوعة بتنوع الكلاب وطريقة هبشها للحمار المصرى

فى بلدنا الانتيكة اللى عدى فيها الدولار تسعه جنيه وداخل على عشرة وبعد مؤتمر اقتصادى فنكوشى من موديل السيسى واحد من كام شهر اتعمل له زفة بالطبل البلدى النهاردة بيعملوا مؤتمر اقتصادى موديل السيسى 2 معدل قال يعنى الاولانى جاب اى نتيجة بعد البلاوى اللى اتعملت والطف صورة واشهرها عن الاقتصادى 2 انهم حاطين حرنكش وترمس وفول مقيلى للزوار بساحة الفندق ونسيوا الدرة المشوية والجوزة وكام رقاصة لزوم الفرفشة وواضح ان ده اخرنا فى عالم الاقتصاد والسياحة فقر الفكر وفكر الفقر -

-ناس شحاتين جايين يسلفوا ويستثمروا عند شحاتين العن
وما تنسوش تقروا التقارير العالمية عن جدوى التفريعه الجديدة لقناة السويس والايراد الخرافى التى تحققه بعد ما استولت الدولة على ستين مليار جنيه مصرى اخر نقطة فى تحويشة المصريين وزادت ايرادات القناة عشرة بالمائة فقط مقابل فوائد 12 بالمائة يعنى الفوائد على القرض اكبر من الزيادة فى ايرادات القناة وضيف بقى مكافأت الحرامية و الادارجية وده السبب الحقيقى اللى خللى الحكومة ترفع سعر الدولار لتقلل من فوائد القرض و اللى دفع جنيه فى التفريعه ها ياخده ربع جنيه فى الاخر حسب القيمة السوقية الفعليه ومقارنة بسعر الدولار زى دينار جحا اللى مات فى النفاس بعد ما ولد

الاحداث الاخيرة من حوادث تجاوز عنيفة وفاجرة ضد المواطن المصرى الغلبان والمطحون فكرنتى بقصة امين الشرطة الذى بق بطن مواطن فى حاله بالطريق العام بمطوة قرن غزال واخرج امعاؤه فحاول طلب الاسعاف وهو يتالم لكن مفيش كالعادة فجرى على رجليه يمسك امعائه بيديه يحشرها للداخل ع المستشفى  فجرى ورائه امين شرطة اخر صائحا ادينى حته من امعائك للقطة بتاعتى يامواطن

وزير الداخلية اسمه مجدى عبد الغفار بيفكرنى بمجدى عبد الغنى لعيب الكورة اللى كاتم على نفس الاتحاد والشعب و الاعلام الرياضى علشان جاب بنالتى فى هولندا اهو عبد الغفار ده وعصابته من الضباط والامناء كاتمين على نفس الشعب المصرى علشان مات له كام ضابط بمحاربة الارهاب هما بصراحة فئة رمة نصهم مجرمين والنص التانى مستنى الفرصة تجيله
ومن ايام عبد الناصر وشعراوى جمعه
لايام السادات والنبوى اسماعيل
لايام مبارك والعادلى
لايام السيسى ومجدى عبد الغفار
المصيبة السودا ان الاخ السيسى يحمى احد الكلاب السعرانة التى اجهضت احلام الشعب المصرى بالانتقال لفئة الاسود
حرامى سرق الاحتياطى الدولارى ومعه المساعدات العربية
خائن زور الانتخابات وسلم مصر تسليم مفتاح للاخوان والسلفيين
جزار اجهز على احرار الاقباط فى ماسبيرو
واخيرا كانت مكافأته عضمة ضخمة
الاحتفاظ بمسروقاته وحمايته من المساءلة وللعجب تحويله لولى من اولياء الله ببناء مسجد على اسمه وهو مازال حيا مسجد المشير طنطاوى اللى طلعت منه جنازة القبطى بطرس غالى فى مظهر هزلى من انواع التراجيديا السودا- وبحضور بابا الاقباط - فضيحة ما بعدها فضيحة من دولة الكلاب بدل ما تطلع من ساحة الكاتدرائية وهى سهلة العزل والحماية


لهذا اتمنى ثورة اولتراس مصرى للحكم بشنق هذا الخائن  طنطاوى بعد استعادة المسروقات على باب مسجده هو وكل عصابته واعادة الجيش لثكناته

الكلاب التى تمنع ان نعود كأسود  عصابات خارجة عن القانون تحكم الشعب المصرى الغلبان بقانون الغاب بالحديد والنار وبالاعلام الفاجر والانجازات الكاذبة

ولكن هناك بوادر تحرك شعبى جماعى وثورات مصغرة ضد الداخلية فى الدرب الاحمر واسيوط والمنصورة لوقف هذه العصابات عند حدها بعد ان اذل السيسى الشباب مفجر الثورات و بعزقه بالسجون -

اولتراس الشعب المصرى  اظنه  قادم ولو بعد حين يحركه الجوع والعطش والافلاس و تسيد الكلاب السعرانه عليه  وللاسف اليأس والاحباط يملأ الصدور بظل تحكم عنيف للكلاب فى كل مفاصل الحمير

متى يستطيع اولتراس الشعب المصرى رفس هذه الكلاب من عسكر وحرامية وازهر ومشايخ رفسة مميته و العودة الى فئة الاسود ؟؟؟

الكلاب عفرتت كلمة الاولتراس وجعلتها من ابواب الكفر كما فعلت بالديموقراطية وبحق التظاهر وبحق المواطنة وعلينا ان نعيد لهذه القيم احترامها بدولة الاسود

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

انهيار ذريع لكل احلام الشعب القبطى
اختاروا باراباس.....الجمعه العظيمه
الرئيس السيسى ليس حرا لمنح حزب النور قبلة حياة
و إنفتحت السماء
عن التحرش.. بين ثورتين

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

الغيطى يكشف عنتيل جديد بقنا يتنمى للإخوان ويتصل بداعش
معاينة جريمة قتل الأسرة المسيحية بالاسكندرية
"عكاشة": 25 يناير نكسة أطاحت بمصر
المتحدث بإسم التعليم لو تسريبات نتائج الامتحانات صحيحة سأستقيل
مايكل مورجان: أمريكا تدعم الإخوان خوفًا من إرهابهم‎

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان