الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

كن قويا فلا مكان للضعفاء فى هذا الزمن الردئ

الأديب والشاعر فايز البهجورى - 5 ديسمبر 2013

   الشخص الضعيف يبحث  عن ما هو سهل..  لكى يحقق فيه انتصارا .. يقنع به نفسه أنه قوى.
 ويهرب من موجهة المواقف الصعبة .. حتى لا يكشف للآخرين عن مواطن الضعف فيه .
 
و الشخص القوى  يواجه الصعاب  ويتحداها .. حتى ينتصر عليها .
  وقد تتطلب منه المواجهة جهدا أكبر .. ومثابرة أطول .. واصرار عنيد .
   
   وأيّما كانت نتيجة المواجهة ايجابا أو سلبا ،
 ستحسب له " شجاعة المواجهة " رصيدا  فى مقومات شخصيته ..ومكونات  قوته .. ودليلا عليها .
** وعلى سبيل المثال :
رئيس العمل الضعيف أو المدير الضعيف  أو حتى الوزيرأو الحاكم  الضعيف  يواجه " الحدث السلبى " فى دائرة عمله  " بتصريحات الشجب والاستنكار"
 و" ارسال البرقيات " للأطراف التى أضيرت من الحدث . وكلها لا تقدم ولا تؤخر ولا تشفى ولا تشيع من جوع .
ولكن الرئيس القوى أو المدير القوى هو من يتصدى   للحدث فى موقع قيادته . ويواجه أطرافه. الفاعل والمحرّض والمخطط والمدعّم  وكل من شارك فيه .
ويدرس الأسباب التى أدت اليه . والنتائج التى نتجت عنه . واحـتمالات مضاعفات الخسائر فيه . واحتواء الآثار التى ترتبت عليه . واتخاذ الاجراءات الحازمة والحاسمة لعدم تكراره .
 
** والشخص القوى هو من يحدد أهداف حياته . ويرسم خارطة طريق مسيرته .
ويضع خطة لمواجهة ما يحتمل أن يواجهه من صعاب  فى تحقيق أهدافه وتطلعاته . حتى اذا فاجأته الأحداث لا تصدمه وتربكه وقد تفقده توازنه.
** أما الشخص الضعيف فهو الذى لا ينظر الى أبعد من تحت قدميه .
 يسلم نفسه للأقدار  ترسم له طريق حياته.
 ولا يفكر فى الأحداث الا بعد وقوعها ليحسب مكاسبه أو خسائره فيها .
 ويبحث عن أسهل المواقف . ويتردد فى اقتراح الحلول . ويهرب من تحمّل المسئولية . ويستسلم لما يفرض عليه دون مقاومته.. أو حتى ابداء الرأى فيه .
                   ***
** وأعود الى تجاربى الخاصة التى سجلتها نثرا وشعرا  فى مسيرة حياتى .فقد يجد فيها البعض ما يمكن أن يفيدهم
*---------------------------------*
            شعار تحدّى الصعوبات
   عندما كنت تلميذا فى المدرسة الثانوية اتخذت لى شعارا " ليس الطريق معبّدا ،  ولكن يجب أن أسير ، حتى أؤدى الرسالة  ، قبل أن يدركنى الظلام ."
  لقد ساعدنى هذا الشعار كثيرا كلما صادفتنى فى حياتى عقبة أو مشكلة.
 
** و حولت شعارى الى قصيدة شعرية

ليس الطريق معبدا
ليس الطـريـق مُعَبــَّدا     ليس السبيـل ممهّـَدا
لكنّنى - رغم الوعــورة -     لـم أكـن مـتــــرددا
ولسوف أمضى فى طريقى  أيّمـا كـان المدى
ولسوف أمضى فى عنـادٍ ...  فى طريقى رائــدا
ولسوف أحمـل شعـلـتى    تمحو الظلام إذا بـدا
       *---------------***---------------*
قالوا : طريقـك شائـكٌ         ولقد يقودك للـردى(1)
                ( الردى  أى الموت )
قالوا: سبيـلك مـُرُهـِقُ       ولسوف تخطو مُجهدا
قلت: الأبـىُّ إذا مضـى      بالعزم يمضى صامدا
إن الطَمُـوحَ إذا سعـى         والعقل أصبح مُرْشِـدا
سينال ما يسعى لـــه            ولسـوف يحيـا سيـِّدا
كل المصاعب تنـتـهى    تمضى كما يمضى الصدى
 كالشمس بعد شروقــها      لا يبقى فى الزهر الندى
          *---------------***---------------*
الصعب - إن صدق الكفاحُ – يصير شيئا  ًعارضا
 والنصر - إن سَهُلَ المنال - يكون نصرًا " باردا "
  والحـُر يأبى أن يسير على الطريـق مُـقـيـَّدا
  فالحر يمصى فى طريق النصر لا يخشى الـردى
          *---------------***---------------*
لا.. لا تظنـــوا أن سعى المـرء قد يمضى سـُدا
مَنْ سار فى درب المعالى سوف يغـدو قـائـدا
ولسوف يبلـغ ما يريـد اليوم أو يحظـى غــدا
فإلى الطريق وإن يكن   "  ليس الطريق مُعَبـَّدا "
  *---------------***---------------*
** وخططت لنفسى هدفا فى حياتى سجلته أيضا فى قصيدة شعرية بعنوان:
فى هدى العلياء
فى هـُدَىَ العلياءِ قررتُ المسيرْ
        أصنع الأمجـاد فى عزم الرجالْ
                     يبلـغ الأهـداف فى نهر الحياةْ
                           زورقُ ربانـُــــه شـَدَّ الرحــالْ.
 
سوف أمضىْ  لن أبالى بالصعاب
يسهل الصعب إذا المـرؤ اجتهـدْ
                 حكْمـَةُ الإنسان فى الدنيا الصمـود
                       هكذا  بالمجد  يحظى من صمـدْ
 
      نصر الله رجالا آمنوا
قدّسوا الواجب...  لم يتواكلوا
      داعى المجد دعاهم ما ونوا
هكذا هبوا ولم يتكاسلوا
 
      غايتى المجد ولا أبغى سواه
أملى التسجيل فى سفر الخلود
      لن أفكرفى القنوع فما به
يبلغ الانسان شأئا فى الوجود
---------------
القاهرة 1955
 
** وواجهت حياتى العملية بشعارى فى التحدى . فبعد أن حصلت على " درجة  الليسانس فى الفلسفة من كلية الآداب جامعة عين شمس عام 1958 ( وكنت الأول على دفعتى ) قالوا لى لا تأمل فى وظيفة . فسوق العمل راكدة . وطابور العاطلين من خريجى الجامعات طويل .
   وكتبت قصيدة ساخرة أتحدى فيها البطالة والمستسلمين لها . وجعلت عنوانها : "  طظ  ".
وقدمتها بهذه السطور:

قالوا : لن تجد وظيفة .
قلت : ولكنّى أستطيع أن أعيش!!
قالوا: لن يقدّروا مواهبك وأعمالك.
 قلت : ولكن يجب أن أعمل !!
قالوا: أنت متفائل أكثر مما يجب .
 قلت: هذا أفضل من التشاؤم !!
ومن وحى هذا الحوار كتبت هذه القصيدة الساخرة
قلت لى ديوان شعر.. فخذوه وأطعمونى.. قيل لا
قلت لى بعض الأغانىٍ.. فخذوها وأطعمونى .. قيل لا
قلت لى" فى الفن بحث ".فخذوه .. وأطعمونى .. قيل لا
قلت أحمله " ليسانساً " فى آداب.. فاطعمونى .. قيل لا
قلت " طظا " .. ألف " طظ" ..
 سوف أحيا.. رغم هذا.. لم لا
ألف " طظ ".. فى " ليسانس "..
 ثم شعر.. ثم بحث.. كيف لا
فلأبعها " ترمساتٍ " فى الحوارى.. ثم أحيا.. لِمَ لا
--------------------------------------
نشرت هذه القصيدة بجريدة " مصر " بالقاهرة فى عام  1958
 
ثم بدأت أترجم " شعارى فى التحدى" الى رسائل للآخرين ، وكانت منها هذه القصيدة للمتواكلين القانعين :

فاقد الإيمان يحيا ضائعا..صاحب الهمّة يمضي بالأمل
وقنوع النفس يبقي خاملا..ضيّع العمر هباء في جـدل
      *---------------***------------------*
لا تقولوا " نحن نبغي" إنما..لم نجد من شجعونا للعمل
إن من يبغي بحزم دائما.ينسج الأمجاد من خيط الفشل
 
لا تقولوا " قد عملنا" إنما . حمّلـونا فوق ما قد نحتمـل
إن من يبغي وصولا للعلا..ينزع الإيمان عن وهم الكسل
وللحديث بقية مع رسائل التصدى والتحدى للصعوبات ...
 وكن قويا فلا مكان للضعفاء فى هذا الزمن الردئ .

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

وُجُوهٌ مِنْ نُورٍ فِي تَارِيخِ كَنِيسَتِنَا
أنا متمرد .. !! ؟؟
انا عندي امساك
.....عيد ميلاد العدرا مريم.....
الشيطان يلد داعش والإرهاب

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

دراسة لتجارب الدول المتقدمة وكيفية الإستفادة منها
مداخلة السيسى مع عمرو أديب - تصريحات هامه عن جاويش وأولتراس الأهلى
وقوع 3 تفجيرات انتحارية في السعودية
العاشرة_مساءً | الإخوان لا يعرفون إلا لغة العنف
كمال زاخر : ضرورة اعادة الدور العلماني إلي الكنيسه

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان