الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

المخططات الارهابية الشريرة في سوريا تصب في خدمة إسرائيل

بي نشتي الكاتب - 15 فبراير 2016 - 7 أمشير 1732

تركيا وقطر والسعودية وأمريكا يشعلون حرباً حمقاء بشعة غبية في سوريا للاطاحة ببشار الأسد والثمن مهما يكن باهظاً حتى لو كان قتل وتهجير الشعب السوري كله لا يهم. المهم لدى أمريكا وقطر والسعودية وتركيا هو الاطاحة بالنظام "غير الصديق" نظام بشار الأسد وتفتيت  الدولة السورية والجيش السوري وكله في خدمة إسرائيل حتى ولو كانت النتيجة"حرب عالمية ثالثة".

بسبب حماقة بعض الدول التي ترعى الارهاب، وتاريخها الارهابي القذر معروف، ارتفعت أصوات القذائف والرصاص بين عشرات الفصائل كما ظهرت حركات معارضة مسلحة وتنظيمات إرهابية دموية، وجماعات تحاول الحفاظ على وجودها وأرضها، والنتيجة إسالة دماء مئات الآلاف من الأبرياء.

آخر تطورات المشهد، كانت تلميح دول غربية وعربية إرهابية، بالتدخل العسكري في سوريا على على رأس هذه الدول الارهابية تركيا والسعودية وأمريكا. والمضحك المبكي أن أمريكا تدعي أنها تدعم "معارضة معتدلة" ولكن الحقيقة أنها تدعم عصابات ارهابية وتستغل أمريكا أنه لا يوجد رأي عام يفهم ولا يوجد من يكذبها. فدول مثل كندا وانجلترا وفرنسا والمانيا تدور في فلك أمريكا ولها مصالح مشتركة معها وليس من مصلحتهم كشف الكذب الأمريكي الآن.

حماقة السعودية بدخولها الحرب ستجعل إيران تقف في وجهها بشكل أقوى وأوضح، وستكون حرب طائفية، ستهد الطرفين وتنهكهم، ومن ثم تفقد القوتين قوتهما، وتنقلب موازين القوة لصالح إسرائيل في المنطقة؛ لأن هذا السبب الوحيد لتفتيت وتهديد القوى العربية والإيرانية لتأمين تل أبيب.

وقد قال الدكتور محمد حسين، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، إنه سيكون هناك مواجهات كثيرة، فالسعودية وأمريكا وتركيا وقطر في حلف أو في كفة، وإيران وروسيا والجيش السوري وحزب الله في كفة أخرى، وهذا ما يجعل الأرض السورية أرض استقطاب لقوى العالم للصراع الدموي.

وأضاف "أصبح هناك قطبين بقيادة أمريكا وروسيا، في تحالفات دولية، والتصعيد سيكون واردا جدًا"، موضحا أن دخول السعودية من خلال تركيا، سيكون بجنود من دول مختلفة فالسعودية لم تعتد على دخول حروب.

وقال: "الحرب في المنطقة ستؤدي إلى التقسيم والتفتيت، وأمريكا تريد هذا وما تعبر عنه أمريكا تريده إسرائيل؛ لأن من يريد إضعاف المنطقة هي إسرائيل وكله في خدمتها لفرض سطوتها أكثر فأكثر".

ترى هل سيفهم العالم المخطط الأمريكي السعودي القطري التركي الارهابي الشرير؟؟؟

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

حلول مقترحة لحماية الاقليات
مين هيموت قبل مين
قداسة البابا --رجاءا حارا لا تلبس ابناءك بالحيط
عذر أقبح من ذنب
قبل صياح الديك

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

الإرهاب المستوطن في بلجيكا يعود إلى التسعينيات
قوات الأمن تتدخل وتفض الاشتباكات بين الإخوان والأهالي بمناطق مختلفة بالأسكندرية
بيان النائب العام وأسماء شهداء العملية الإرهابية بحلوان
المسكوت عنه وراء غياب السائحين عن مصر
دولة قطر الارهابية هي دفتر الشيكات بتاع أمريكا

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان