الأخبار القبطية - بالكلمة ننتصر

البابا شنودة

شادية يوسف - 18 مارس 2014

إحتفل المصريون جميعا مسيحيه ومسلميه أمس الاثنين بالذكرى السنوية الثانية للاسد المرقسى " البابا شنودة الثالث " مثلث الرحمات . هذا الانسان الذى لم اسمع عنه فقط او اقتصرت علاقتي به على متابعة نشاطاته باعتباري صحفية لكننى تعاملت معه عن قرب فوجدته الاب الحنون وفى نفس الوقت هو الحازم جدا .

تعود علاقتى بالبابا شنودة الى بداية عملى  بجريدة الاهرام العريقة ، وعندما كنت اذهب للمقر لرؤيته ومحاولة التحدث معه حتى لكلمات معدودة لديه من ضيق وقت وكبر سن ومسؤلياته كنت اره وهو يتعامل مع الاطفال كالطفل مثلهم فى بساطته ومحبته ومرحه معهم وهو يداعبهم ويعطيهم الشيكولاتة ويتحدث معهم وكان لا احد موجود غير هؤلاء الصغار .

وكنت انظر اليه مندهشه هلى هذا قداسة البابا الذى اراه اثناء محاضرته الاسبوعية وعيناه اللتان يفيضان شدة وحزم يجعل من امامه يخشى من حزمه غير ان قداسته كان محبا للاطفال و رؤوفا وراعيا للارامل والفقراء.

كنت اشارك فى احدى الخدمات التى تخدم قرى الصعيد وهى خدمة " الراعى وأم النور" مؤسسها المستشار أمير رمزى وكان يشرف قداسته عليها وكنا نقدم له تقريرا كل فترة عن هذه الخدمة، فكان مهتما بهذه الخدمة جداً وكان دائم التشجيع لنا.

نقوم من خلال الخدمة بتقديم الرعاية الكاملة لهذه الأسر بمحافظات الصعيد وعندما طلبنا من قداسته أن يعطينا وقتاً لمقابلة الأرامل بعد حضورهن من محافظاتهن للكاتدرائية لم يتردد لحظة واحدة برغم مسئوليته وبالفعل التقى قداسته بهن عدة مرات ولاشك أن ترحيبه بمقابلة هؤلاء الأرامل كان له أثر عظيم فى نفوسهن .

ويتذكر رمزى مقولة قداسة البابا عن الخدمة: «ماتشيلوش هم التدبير المادى لأنكم كل ما تعطوا الفقير ربنا يشوفكم فيرسل لكم أكثر وأكثر»، وكان يوصينا بألا نرد محتاجا ولا نرد طلبا وكان دائماً يخشى من التقصير مع هؤلاء . ومن بساطته قال لنا ذات مرة ونحن الخدام نجتمع معه: «ممكن تقبلونى خادم معكم».

انه شخصية لا تكرر لما بها من صفات كثيرة . ربنا يرحمه كما كان رحوم بالناس على الارض .

- نقلا عن: الأهرام

إرسل الموضوع لأصدقائك على الفيس بوك و تويتر


تصفح أيضاً من أرشيف المقالات

ماري سامح جورج.....شهيدة الصليب
راسين في لباس واحد
في ضرورة الإعتراف بهمجية الشريعة الإسلامية
حوار بين 3 برتقالات
الثانويه العامه في 2016

شاهد أيضاً من أرشيف الفيديو

علاقة حزب النور بحكومة إبراهيم محلب
رفعت السعيد: نتيجة الاستفتاء بنعم ستتجاوز الـ80%
حزب التجمع : البرلمان القادم أقوى.. و"اللى فات كان بصمجى"
تزايد ترجيح فرضية العمل الإرهابي في حادث الطائرة المنكوبة
إضطهاد عصابات الإرهاب الإسلامي الوهابي للمسيحيين الأبرياء في سوريا

قائمة العار للدول التي تضطهد الأقليات- أغلبها دول اسلامية وبعضها يدعم الارهاب

كوريا الشمالية
السعودية
العراق
ارتريا
افغانستان
باكستان
الصومال
السودان
إيران
ليبيا
اليمن
شمال ووسط نيجيريا
اوزباكستان
قطر
مصر
الأراضي الفلسطينية
بروناي
ماليزيا
أزربيجان
بنجلاديش
الجزائر
الكويت
اندونيسيا
تركيا
البحرين
عمان